المذيع الإخواني طارق قاسم يكشف المستور: أيمن نور والإخوان يشردوننا في تركيا.. وما يحدث بالقنوات دعارة إعلامية

السبت، 06 مارس 2021 02:00 م
المذيع الإخواني طارق قاسم يكشف المستور: أيمن نور والإخوان يشردوننا في تركيا.. وما يحدث بالقنوات دعارة إعلامية

فضائح جديدة حول قنوات الإخوان الممولة كشفها طارق قاسم المذيع بقناة الشرق الإخوانية، بعد أن فتح النار على جماعة الإخوان الإرهابية.
 
وقال: "قنوات الإخوان تخون العرب، والقائمون عليها يعتبرونها سبوبة، ويحصلون على تمويلات من تميم بن حمد، وأيمن نور يحصل على نصيب الأسد من حجم التمويلات"، مؤكدا أن أيمن نور يمتلك فللا في إسطنبول أسعارها تقدر بملايين الدولارات.

وعبر كلمة متلفزة نشرها طارق قاسم الإعلامي الإخواني طارق قاسم  عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي، كشف فيها المستور، حيث قال إن أيمن نور يحصل على نصيب الأسد من أموال التمويلات التي تأتى لقنوات الإخوان  في حين يحصل العاملين بالقنوات على الفتات، واصفا أيمن نور "بالكاذب".

وأضاف قاسم قائلا: "أيمن نور يعمل ممارسة في قمة الغرابة خلال وجوده في إسطنبول، حيث يتواصل مع شخصيات في مصر ويطالبوهم بالمجيء لتركيا مقابل العمل في قنوات الإخوان  بمرتبات مغرية ثم يغدر بهم" مضيفا :"أيمن نور يشرد المصريين في الخارج وينصب على العاملين في القناة الإخوانية".

وأوضح أن أسلوب المحسوبية هو المعمول به داخل قنوات الإخوان، قائلا: "هناك من يحصل على الفتات بينما المقربين من أيمن نور يحصلون على الاف الدولارات شهريا، وآخرون يتشردون".

وأشار إلى أن أيمن نور أسس كيانات كثيرة في الخارج كلها تشبه بعضها البعض، واصفا مجتمع الهاربين في إسطنبول من الإخوان وغيرهم بـ"الواقع أسوأ  من السيء بكثير" موضحا أن أيمن نور فصل مجموعات كبيرة من قناة الشرق بسبب انتقاده له ولأفعاله.

وأكمل الإعلامي الإخواني كلامه فاضحا المستور داخل إعلام قائلا :" قنوات الإخوان ممولة من تميم بن حمد و يديرها رجل غامض من مخابرات لندن، فضلا عن أن قناة الجزيرة تزايد على جميع الخلق وترفع شعار "طوبة على طوبة خلى العركة منصوبة"، مؤكدا أن قطر تخون العرب والأمير تميم بن حمد يسيطر على الإخوان وحلفائهم ويمولهم".

وتابع: "جميع قنوات الإخوان فاشلة مهنيا والقائمون عليها يتعاملون معاها بمنطق السبوبة" وضرب مثالا بأيمن نور، قائلا :"يمتلك فيلا بتركيا بأسعار خيالية، ويسحل المصريين في الخارج ويشردهم برعاية تميم بن حمد".

وأضاح طارق قاسم أن الإعلامي الهارب معتز مطر يشرف على تعذيب أيمن نور للمصريين في الخارج، كما أن محمد ناصر جزء مما يحدث بفضائيات الإخوان من أفعال غير أخلاقية وتخرج عن دائرة الإنسانية".

وأشار إلى أن ما يحدث في قنوات الإخوان عبارة عن "دعارة إعلامية" على حد قوله، مضيفا:" يوجد رابطة الإعلاميين بالخارج والتي يتزعمها الإخوانى حمزة زوبع وهذه الرابطة ممولة من لندن من خلال رجل يدعى "أبو عمار".

كما كشف طارق قاسم عن تعامل الإخوان بمبدأ المحسوبية بشأن توزيع الجنسية التركية، قائلا :"الجنسية التركية توزع بطريقة المحسوبية والإخوان تتعامل مع الإقامات كأنها عزبة" موضحا أن الإخوانى الهارب حمزة زوبع فصل مجموعات كبيرة وحرمهم من الإقامة في تركيا بسبب انتقادهم لأفعالهم" واصفا قيادات الإخوان وإعلام أهل الشر بـ"قيادات فاسدة"

الغريب أن تصريحات طارق قاسم تتشابه كثيرا مع ما قاله منذ فترة قريبة الإعلامى  بقنوات الإخوان محمد الشرقاوى، حيث كشف أن هناك رجل إنجليزي يسيطر على إدارة قناة الجزيرة بجانب سيطرته الكاملة على قنوات الإخوان التي يتم بثها من تركيا مثل الشرق ومكملين.

وأشار "الشرقاوى" الذى عمل مخرجا بقناة الجزيرة في فيديو نشره عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى إلى أن قنوات الإخوان والجزيرة لا يملكون الحد الأدنى من المهنية"، موضحا أنه تم تهديده بالاغتيال بعدما وقع بينه وبين الرجل الإنجليزي الذي يدير إعلام الإخوان أزمة.

وقال : " تمت مراقبتي في تركيا ومراقبة زوجتى وتم تصويرنا" ، معربا عن تخوفه من خطف أبنائه في تركيا" مضيفا : " أنا اشتغلت في الأفلام الوثائقية لبعض القنوات كالجزيرة وغيرها وكنت متصور أن الموضوع بسيط وسهل، ولكنى فوجئت بأن هناك مجموعة من العاملين بقنوات الإخوان تطلب منى التنسيق معها" وهذا يكشف حجم الديكتاتورية داخل هذه القنوات التي تتشدق بحرية الرأي والتعبير.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا