السنغال تهدد بإغلاق حدودها بسبب انتشار فيروس كورونا وعدم وجود لقاحات كافية

الأحد، 18 يوليه 2021 02:00 م
السنغال تهدد بإغلاق حدودها بسبب انتشار فيروس كورونا وعدم وجود لقاحات كافية
الرئيس السنغالي ماكي سال

يبدو أن الرئيس السنغالي في طريقه لإتخاذ إجراءات شديدة لحماية بلاده من فيروس كورونا، بعد أن هدد بإغلاق حدود بلاده مع البلدان المجاورة بسبب ارتفاع أعداد الإصابات بكوفيد-19 في أنحاء الدولة الواقعة بغرب أفريقيا.

وقد حض الرئيس السنغالي ماكي سال شعبه في كلمة بثها التلفزيون على الحد من تجمعاتهم وتنقلاتهم، وعلى وضع الكمامات والتقيد بتدابير التباعد الاجتماعي للحد من تفشي الفيروس.

وأضاف الرئيس السنغالي أنه سيتخذ "الإجراءات الضرورية كافة" إذا استمرت الإصابات في الارتفاع، ومن ضمن ذلك إغلاق الحدود وفرض قيود على التنقل داخل البلاد.

جاء إعلان الرئيس السنغالي في وقت سجلت فيه السنغال حصيلة يومية قياسية من الإصابات بالفيروس هذا الأسبوع، قبيل عطلة عيد الأضحى الذي تتجمع خلاله العائلات وكثيرا ما تقطع مسافات بعيدة لتلتقي الواحدة الأخرى.

من ناحيتها أعلنت وزارة الصحة أنها سجلت 1366 إصابة جديدة، مع معدل اختبارات إيجابية بلغ 36 %. والرقم أكبر بنحو مرتين عن الحصيلة اليومية القياسية المسجلة الاربعاء والتي بلغت 733 إصابة.

وحذر سال من مخاطر المتحورة دلتا بشكل خاص. وقال "علينا أن ندرك أن المتحورة دلتا هذه لها سرعة عدوى غير مسبوقة".

الغريب أن هذا البلد الواقع في غرب أفريقيا يعاني من نقص شديد في اللقاحات، حيث حصل 605 ألاف شخص علي اللقاح، في حين تم تسجيل أكثر من 50 ألف إصابة في السنغال وأكثر من 1200 وفاة.

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت ترقب وصول 500 ألف جرعة لقاح قبل نهاية الشهر،  لوضع حد للنقص في اللقاحات.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا