تفاصيل طريقة جديدة للنصب من خلال الحيوانات الألفية

الأربعاء، 28 يوليه 2021 12:00 ص
تفاصيل طريقة جديدة للنصب من خلال الحيوانات الألفية

يبدو أن عملية بيع وشراء الحيوانات الأليفة أصبحت تستخدم كطريقة جديدة في عالم النصب، وذلك من خلال النصب عن طريق إعلانات مزيفة لبيع حيوانات أليفة من خارج البلاد.

 

بحسب صحيفة "الاتحاد" الإماراتية، حذرت شرطة أبو ظبي من إعلانات إلكترونية مزيفة تعرض حيوانات أليفة للبيع أو التبني مقابل تحمل تكاليف الشحن والتأمين من خارج الدولة.

وأوضحت أنه يتم الإعلان عنها عبر شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي وبعض تطبيقات البيع والشراء على الهواتف الذكية، لافتة إلى أن النصاب يطلب من الضحايا إرسال أموال إلى حسابات بنكية فتحت لغرض السرقة والاحتيال أو طلب تحويل الأموال عبر شركات الصرافة المحلية والعالمية المرخصة بالدولة.

 

كما أكدت شرطة أبو ظبي، انها تتصدي لهذه الإعلانات الاحتيالية بالتعاون مع الأجهزة المختلفة، وأشارت الشرطة إلى أنه غالباً ما يستغل الجناة احتياجات الضحايا أو رغبتهم في الحصول على خدمات أو سلع معينة وبأسعار تنافسية، عبر مواقع مزيفة ليس لديها مقرات وتستخدم أرقام هواتف غير موثوقة.

 

وفي سياق آخر تسببت سيدة أمريكية فى تدمير منزل تاريخي فى ولاية ماساتشوستس الأمريكية لتتجنب الاصطدام بسنجاب، لكن نجاة الحيوان الصغير من الدهس أتت على حساب منزل تاريخي بناه أحد أجداد إبراهام لينكولن، الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة.

 

وذكرت شرطة مدينة هينجام أن سيارة السائقة المراهقة تجاوزت الرصيف على الجانب الأيمن من الطريق وحطمت جانباً من منزل خشبي بناه صمويل لينكولن عام 1650، وفقا لصحيفة تايمز.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة