«لا أحد يرتدي الكمامات».. هل انتهت الموجة الثالثة من كورونا في مصر؟

الخميس، 29 يوليه 2021 02:38 م
«لا أحد يرتدي الكمامات».. هل انتهت الموجة الثالثة من كورونا في مصر؟
أحمد سامي

شهدت مصر انخفاضا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا والوفيات أيضا خلال الفترة الماضية، وظهر الناس في الشوارع والأماكن العامة أغلبهم بدون كمامات.
 
وفقا للوضع الوبائي في مصر واقعيا، فغن الموجة الثالثة بدأت في الانحسار، وهو ما يدل على قدرة الدولة في التعامل مع الوضع الوبائي وكذلك وعي المواطنين والسرعة في التسجيل للتطعيم بلقاح كورونا، و بات السؤال الآن، هل ستصل مصر إلى "صفر" كورونا، ومتى سيحدث ذلك؟.
 
الدكتور أمجد الحداد رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، قال إن انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا في مصر خلال الفترة الماضية بسبب إقبال المواطنين علي التطعيم بلقاح كورونا، و اتخاذ الاجراءات الاحترازية وتطبيق التباعد وارتداء الكمامات وهو ما أدى إلى تراجع الإصابات وانحسارها، مضيفا أنه حتى الأن الوضع آمن وفي طريقنا إلي الانتهاء من الموجة الثالثة .
 
وأضاف رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، في تصريح خاص لـ"صوت الأمة"، أن إقبال المواطنين على للتطعيم بلقاح كورونا سيساعد بشكل كبير في القضاء على حالات كورونا الخطرة داخل مصر، مضيفاً أن التزام الحذر واستكمال الإجراءات الاحترازية مع التطعيم بلقاح فيروس كورونا في الفترة الحالية سيؤدي إلى انكسار الموجة بشكل أكبر ولن تكون هناك موجة رابعة.
 
من جانبه شدد الدكتور كريم مصباح عضو مجلس النقابة العامة للأطباء، على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية وعدم التراخي، فعلى الرغم من انخفاض معدل الإصابات والاقتراب من انتهاء الموجة الثالة إلا أنه من المتوقع ان يكون هناك موج رابعة ، لكن الالتزام بالإجراءات الاحترازية وارتداء الكمامة سيساهم  بنسبة كبيرة في التخفيف من حدة الفيروس ومن أعراضه وانتشاره.
 
وأضاف مصباح، إلى ضرورة تسجيل المواطنين لأخذ اللقاح ، حيث يساهم التطعيم في خفض أعداد الإصابات والوفيات فهو فعال في الوقاية من أمراض كورونا الخطيرة، مضيفا أنه إذا تم تطعيم الشخص وإصابته بالفيروس، فإن فرص الإصابة بمرض شديد تقل ، منوهًا إلى أن الأسابيع الأخيرة في مصر شهدت زيادة وعي لدى المواطنين بأهمية التطعيم، حيث ارتفع عدد من يتقدمون لأخذ اللقاح.
 
وكشفت منظمة الصحة العالمية إن هناك تباطؤا محدودا يبعث على التفاؤل وأن كان بحذر شديد لحالات الإصابة بفيروس كورونا فى افريقيا والتي لازالت تعيش خضم الموجة الثالثة من انتشار الفيروس .
 
وأضافت المنظمة في تقرير لها اليوم الخميس بجنيف، ان شحنات اللقاحات تتزايد بسرعة إلى أفريقيا من مصادر متعددة بعد توقف شبه تام للتسليم فى الاشهر الاخيرة ونوهت إلى أن مرفق كوفاكس الذى تقوده المنظمة سلم 4 ملايين جرعة إلى بلدان القارة في الأسبوع الماضى فقط مقارنة مع 245 الف جرعة طوال شهر يونيو.
 
واوضحت أن مرفق كوفاكس يهدف إلى شحن 520 مليون جرعة إلى أفريقيا بحلول نهاية العام الجارى مع تزايد عمليات التسليم من صندوق اقتناء اللقاحات التابع للاتحاد الافريقى مع ارتفاع متوقع الى 10 ملايين جرعة كل شهر اعتبارا من شهر سبتمبر وقالت المنظمة انه من المتوقع الحصول على 45 مليون جرعة من الصندوق الافريقى بحلول نهاية العام .
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق