لعبة الوشاح الازرق..تفتح ابواب الموت الغامض على التيك توك

السبت، 18 سبتمبر 2021 01:00 م
لعبة الوشاح الازرق..تفتح ابواب الموت الغامض على التيك توك
إيمان محجوب

أصبح تطبيق التيك توك، مكان خطر على المراهقين الذين يقدمون على الانتحار بسبب لعبة الوشاح الازرق، والتي أعادت إلى الأذهان حالات الانتحار عام 2018، بسبب لعبة الفيل الأزرق ايضا. 
 
 
 
ومات العشرات من المراهقين في مصر، وايطاليا، وبريطانيا، بسبب لعبة الوشاح الازرق علي تطبيق « تيك توك»، في الوقت الذي لم تثبت فيه جهات التحقيق تعرضهم لأي نوع من الوفاة الجنائية، وسبب الوفاة هو لعبة «الوشاح»، أو ما يعرف بتحدي التعتيم على تيك توك.
 
 
 
 
 
و لعبة الوشاح الموجودة على تطبيق تيك توك، تستهدف الأشخاص الذين يمرون بلحظات اضطراب نفسي واكتئاب، على أمل أن يعيشوا تجربة مختلفة تخرجهم من اكتئابهم الشديد، ما يجعلهم فريسة سهلة للوقوع في الفخ.
 
images - 2021-09-18T110013.845
 
ويبدأ الأمر بالتسجيل على اللعبة من خلال حساب على تيك توك فقط، ويطلب منهم تحدي تعتيم الغرفة ومن هنا جاء مصطلح "تحدي التعتيم"، وبعدها يسجلون لحظات كتم النفس، بحجة أنهم سيشعرون بأحاسيس مختلفة وأنهم سيخوضون تجربة لا مثيل لها، ونجح بعض المشاركين في التحدي بالفعل، بينما توفى البعض الآخر منهم حالات في مصر.
 
 
 
 
وحذر مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، من لعبة «الوشاح الأزرق» أو «التعتيم» على تطبيق الفيديوهات «تيك توك» والذي يدعو مستخدميه إلى القيام بتجربة فريدة ومختلفة -على حدّ تعبيره- من خلال تصوير أنفسهم وهم تحت تأثير الاختناق بعد تعتيم الغرفة.
 
 
 
وأضاف، إن التحدي يتم عن طريق، مشاركة العديد من الأشخاص فيديوهات لأنفسهم بعد أن كتموا أنفاسهم وعرضوا أنفسهم للموت المحقق، بينما تحولت اللعبة إلى حقيقة مُعاشة وأدى كتم التنفس المُتعمَّد إلى اختناق عدد من المُستخدمين وموتهم.
 
 
 
وأكد مركز الأزهر خطورة وحرمة هذه اللعبة وأمثالها من الألعاب والتحديات، مشيرًا إلى أن تحدي اللعبة مخالف للدين والفطرة؛ إذ إنه إن لم يفضِ إلى الموت؛ فإنه قد يؤثر على خلايا الدماغ؛ ومن ثمَّ يؤدي إلى فقدان الوعي والضرر.
 
 
 
وأهاب المركز، بالأسر والجهات التَّثقيفية والتَّعليمية والإعلامية بيان خطر أمثال هذه الألعاب، وضررها البدني والنفسي والسّلوكي والأسري، ودعا الأسر إلى مُتابعة تطبيقات هواتف الأبناء، وعدم تركها بين أيديهم لفترات طويلة، وشغل أوقات فراغ الأبناء بما ينفعهم من تحصيل العلوم النّافعة، والأنشطة الرّياضية المُختلفة.
 
images - 2021-09-18T122616.271
 
 
ويحس موقع تيك توك، بشكل واضح على ضرورة توخي الحذر في التعامل مع هذه الألعاب، خاصة مع تحدي الوشاح الذي طالب مستخدميه بالإبلاغ عن الأشخاص المشاركين على أمل أن يمنعه من الانتشار عبر الإنترنت، عن طريق الضغط على الثلاث نقاط بجوار الفيديو، ثم اختيار إبلاغ، وبعد ذلك تحديد السبب الانتحار وإيذاء النفس والأفعال الخطيرة.
 
 
 
وتطبيق تيك توك يقع ضمن أول 10 تطبيقات من حيث عدد المستخدمين النشطين في إبريل 2020 ، حيث يوجد أكثر من 1.9 مليار مرة تم فيها تثبيت التطبيق على الهواتف الذكية في مختلف أنحاء العالم، هذا وفق ما أعلنت عنه مؤسسة SensorTower.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا