منها قتل المعارضين في تيجراي.. 10 أسباب وراء فرض أمريكا عقوبات على نظام أبي أحمد في أثيوبيا

السبت، 18 سبتمبر 2021 03:01 م
منها قتل المعارضين في تيجراي.. 10 أسباب وراء فرض أمريكا عقوبات على نظام أبي أحمد في أثيوبيا
رضا عوض

مرسوم هام وقع عليه الرئيس الأمريكي جو بايدن، يقضي بإنشاء نظام عقوبات جديد بحق المسئولين عن استمرار الأزمة الحالية في إثيوبيا.

وقال جو بايدن، في بيان إن هذا الصراع مأساة، مضيفًا أنه "ذهل من التقارير التي تحدثت عن جرائم قتل جماعية واغتصاب وأنواع أخرى من العنف الجنسي بهدف ترويع المدنيين".

وأكد أحد مسئولي الإدارة الأمريكية أن المرسوم الذي أصدره جون بايدن يضع نظام عقوبات لزيادة الضغط على كل الأطراف التي تؤجج هذا الصراع لكي تأتي إلى طاولة المفاوضات ومن أجل أن تسحب إريتريا قواتها.

ولعل من أهم أسباب فرض أمريكا عقوبات علي نظام أبي أحمد في أثيوبيا

- قيام قواته بقتل المعارضين من سكان التيجراي وإلقاء جثثهم في النيل.

- احتجاز نحو 2500 شخص من قومية تيجراى معظمهم من الشباب داخل مخازن الإغاثة ببلدة حمرا وعدد من المدن الكبيرة فى إقليم تيجراى.

- النظام الإثيوبي بقيادة أبي أحمد يقوم بتصفية هؤلاء المعتقلين ومن ثم التمثيل بجثثهم عبر تشويه الأعضاء.

- الانتهاكات تشمل الاعتقال القسرى والتعذيب والتصفية الجسدية.

- تقرير سرى داخلى لدى الحكومة الأمريكية كشف قيام المسئولين الإثيوبيين ومقاتلى المليشيات المتحالفة بحملة لتطهير عرقى منهجى فى تيجراى.

- حكومة أبي أحمد مارست ما هو أبشع بنشر الجوع بين سكان الإقليم.

- تدهور الأوضاع فى الإقليم وتعرض أكثر من 400 ألف شخص المجاعة.

- تقرير للأمم المتحدة يكشف وجود 1.8 مليون آخرين على عتبة المجاعة.

- تقرير للعفو الدولية كشف قيام  نظام أبي أحمد باستخدام العنف الجنسى بقسوة كسلاح حرب ضد المعارضين.

- حجم وخطورة العنف المرتكب ضد النساء والفتيات فى تيجراىي وصل إلى حد جرائم حرب وقد تصل إلى جرائم ضد الإنسانية".

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا