قلل من السكريات..تعرف على الطرق التي تجنبك الإصابة بالصداع

لتجنب الإصابة بالصداع.. وتناول البروتين

الأربعاء، 06 يوليه 2022 10:00 م
لتجنب الإصابة بالصداع..  وتناول البروتين

يحدث الصداع نتيجة لمجموعة متنوعة من العوامل، منها الإجهاد والتوتر وعدم تناول الوجبات، إلا أن النظام الغذائي هو المفتاح بالتأكيد، يمكن أن يتسبب النظام الغذائي غير المتوازن في حدوث الصداع أو تفاقمه، فقبل التوجه لخزانة الأدوية، لتناول المسكنات لإنهاء الألم المزعج الذى تشعر به ، يجب تحليل جذر المشكلة والعمل على حلها بشكل طبيعي، وفقا لما نشره موقع " eatthis".
 
أسباب حدوث الصداع :
1      تفادى وجبات
عندما تتخطى وجبات الطعام، فإنه عادة ما يؤدي إلى انخفاض أو انهيار في نسبة السكر في الدم، عندما يكون مستوى السكر في الدم لديك منخفضًا، يمكن أن يساهم في الصداع وكذلك الشعور بالدوار والغثيان وحتى الدوار، ويجب تناول الوجبات الخفيفة على مدار اليوم لتجنب الإصابة بانخفاض نسبة السكر في الدم والصداع اللاحق.
 
2- عدم تناول البروتين في الوجبات
تتمثل إحدى طرق المساعدة في ضمان استقرار نسبة السكر في الدم في الانتباه إلى دمج البروتين في الوجبات والوجبات الخفيفة ،  عندما تأكل الكربوهيدرات بمفردها يميل سكر الدم إلى الارتفاع ثم ينخفض بشكل كبير بسبب نقص البروتين، وينخفض سكر الدم ، على غرار ما يحدث عند تخطي وجبات الطعام ، يمكن أن تسبب لك صداعًا سريعًا، على سبيل المثال ، وضع زبدة الفول السوداني على الخبز المحمص ، أو تناول المكسرات ، أو إضافة الزبادي اليوناني إلى وعاء الحبوب. إذا كنت تتخلى عن البروتين ، فأنت تعرض نفسك لخطر أكبر للإصابة بألم في الرأس .
 
 
 
3- إزالة الكربوهيدرات أو الحد منها بشكل كبير
يعمل الجسم بشكل أفضل مع توازن العناصر الغذائية، بينما نريد أن نكون مدركين للعيش على الكربوهيدرات فقط ، فإن الحد منها بطريقة مفرطة يمكن أن يسبب الصداع أيضًا، ضع في اعتبارك تضمين المزيد من الكربوهيدرات المصنوعة من الحبوب الكاملة المليئة بالألياف والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة ، وكل ذلك مفيد للصحة العامة ، وتعزيز الشبع ، ودرء آلام الجوع والصداع الذي يصاحب ذلك .
 
 
4-   تناول الأطعمة السكرية
يترجم تناول السكر بشكل مباشر إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم،  يمكن أن يؤدي إلى صداع عندما تنخفض هذه المستويات في النهاية مرة أخرى، إذا كان لديك ارتفاع في نسبة السكر وطاقة عالية بعد تناول أطعمة أو مشروبات سكرية، من الأفضل أن تعتقد أن انخفاض نسبة السكر في الدم وتراجع الطاقة قادم أيضًا، يمكن أن يؤدي هذا إلى الصداع والشعور بالإرهاق ، وما هو أسوأ ، فهو يتركك تبحث عن المزيد من السكر .
 
5-  شرب القهوة بدون أكل
 
كل شخص لديه استجابة مختلفة للكافيين، ولكن نظرًا لأنه منبه عصبي مركزي، فإنه غالبًا ما يترك الناس يعانون من الصداع والشعور بالعصبية إذا شربوا القهوة على معدة فارغة، إذا كان مستوى السكر في الدم لديك منخفضًا بسبب عدم تناول الطعام ، فيمكن للكافيين في كثير من الأحيان تضخيم التأثير ، مما يجعلك تشعر بسوء وربما صداع شديد، تجنب الصداع الناجم عن الكافيين عن طريق شرب القهوة فقط مع تناول وجبة متوازنة غنية بالألياف والبروتين.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا