شهريار الحاضر الغائب في حياة المشايخ.. من معز مسعود إلى حسان ويعقوب

الأحد، 22 يوليه 2018 06:00 ص
شهريار الحاضر الغائب في حياة المشايخ.. من معز مسعود إلى حسان ويعقوب
محمد حسان ومعز مسعود ومحمد يعقوب
عنتر عبداللطيف

«تعدد الزوجات في الشريعة الإسلامية، ليس مقصودًا لذاته، وليس هو الأصل، وإنما هو مباح بشروطه المسطورة في كتب الفقه».. هذا ما أكدته  دار الافتاء، ومع ذلك يضرب العديد من المشايخ والدعاة عرض الحائط بهذه القاعدة الفقهية ، ويتعدد زواج الكثير منهم بأكثر من واحدة ، فى الوقت الذى لا يستطيع فيه الكثير من الشباب الزواج، والمفارقة أن هؤلاء  الدعاة يطالبونهم بالصوم فإنه «أغض للبصر وأحصن للفرج» وفق قولهم.

78005ab0-69c0-4e21-bdb7-8181016bf76f_16x9_1200x676
 

قائمة المشايخ والدعاة الذين يقولون ما لا يعملون كثيرة وتضم الداعية «معز مسعود» الذى تزوج من الفنانة «شيرى عادل» بعد أن طلق زوجته الأخيرة رغم عدم ارتدائها الحجاب وهو ما كان يحث «مسعود» دائما عليه ، فضلا عن الشيخ «محمد حسين يعقوب» الذى تردد زواجه بأكثر من 20 سيدة ما دعا البعض لأن يصفه بـ«شهريار السلفين»، ويوسف القرضاوى مفتى الخراب والناتو الذى اعتاد على الزواج من فتيات صغيرات على الرغم من اقتراب عمره القرضاوى من التسعين عاما إلا إنه دائم الزواج من فتيات صغيرات يصغرونه بنص قرن أو أكثر  من قبيل زواجه  من فتاة جزائرية تصغره بأكثر من 45 عاما تدعى أسماء بن قادة، وهى حفيدة الزعيم عبدالقادر الجزائرى وكان قد تعرف عليها في مقاعد في جامعة الأمير عبدالقادر في مدينة قسطنطينة الجزائرية.

استطاع «القرضاوى» أن يضحك على الفتاة الصغيرة مقارنه بسنه بمعسول الكلام ، وعقب أن تزوجها ، نشب خلاف بينهم ، وحاول القرضاوى ان يتنصل من مسئولياته ، وتسرب الأمر لوسائل الإعلام ، ولم يحسم القرضاوى الجدل وقتها ، ما يوحى بكذب الواقعة ، إلا أن زوجته الجزائرية نشرت رسائله لها على الملأ ، وهى الرسائل التى أوقع بها القرضاوى بفتاته ليتزوجها بالعاصمة اللبنانية بيروت

جاء فى إحدى رسائل «القرضاوى» لمحبوبته :«حبيبتي أسماء، سلام الله عليك ورحمته وأسعدك الله في دينك ودنياك، هذه أول رسالة يخطها إليك قلمي يا حبيبة الروح، ومهجة الفؤاد، وقرة العين، لأعبر لك فيها بصراحة عن حب عميق كتمته في نفسي طوال خمس سنوات ولأكشف لك نفسي على حقيقتها ولأضع عواطفي أمام عينيك بلا غطاء أو تمويه، فقد تجاوزنا مرحلة التلميح إلى التصريح والإشارة إلى العبارة، ولغة الأعين الصامتة إلى لغة الألسن الناطقة.

thumb
 

 

يتابع «القرضاوى» فى رسائل الغرامية :«كنت يا حبيبتي مترددا في البداية بيني وبين نفسي ما في قلبي لك؟ أهو مجرد حب أستاذ لتلميذة نجيبة، أو أب لابنة حنون أم هو شيء آخر يختلف عن ذلك؟  ولم أخدع نفسي كثيرا فقد تبين لي من المحادثة بيني وبين نفسي: أن لك خصوصية في قلبي ليست لسائر الفتيات اللاتي أحطن بي وأعجبن بي وأعجبت بهن، ولازلت أذكر كيف قلن لي زميلاتك في السكن هناك، نشهد يا أستاذ أننا نحبك في الله، ولكن ما الذي جعل قلبي يهفو ويتحرك لواحدة منهن دون غيرها ويتعلق بها ويهيم فيها وهي الحبيبة أسماء؟ هذا أمر قدري سره عند مقلب القلوب».

Sans titre
يضيف «القرضاوى» فى رسائل عشقه:«مهما يكن من أمر، فقد أحببتك يا أسمائي الحبيبة، يا أغلى اسم وأحلى رسم وأجمل وجه وأروع جسم وأطهر قلب وأعذب صوت وأصفى نفس وأذكى عقل وأقوم خلق أنت وحدك يا حبيبة القلب التي ملكت علي فؤادي وبهرت عيني وشغلت فكري، وكنت في حاجة إلى أن أبثك ما في نفسي ولكن لم تواتني الفرصة، فدائما تكونين مع غيرك في لقاءات سريعة لا تشفي عليلا ولا تنقع غليلا، وأذكر أنني عندما لقيتك في ملتقى 1984 حاولت أن أفتح معك حديثا خاصا وأقول لك أن لي ابنة اسمها أسماء مثلك.. كل هذا لأنشئ علاقة متميزة معك، وفي ملتقى سطيف أهديت لك كتبي، وكتبت في بعضها إلى ابنتي الحبيبة وفي بعضها الآخر إلى الحبيبة أسماء، فقد كنت أشعر بأن البنوة هذه حاجز بيني وبينك ولهذا حذفتها عامدا، ولا أدري هل تنبهت إليها، أم حسبتها أمرا عفويا؟».

ما أن تزوج الداعية الإسلامى «معز مسعود» من الفنان «شيرى عادل» حتى قامت الدنيا ولم تقعد عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي. ، فالداعية الذى كان يدعوا دائما السيدات ولفتيات إلى ارتداء الحجاب ، قائلا  أن «السيدة بحكم طبيعتها ورغبتها في الظهور جميلة وهو أن السبب وراء أمر الله للمرأة بأن تستر عورتها»،تزوج من فنانة لا ترتدته ، خاصة إنه كان قد تزوج من ملكة جمال الجامعة الأمريكية ، ثم من المرشدة السياحية «بسنت نور الدين»، وطلقها بعد 6 أشهر فقط .

خرج علينا «معز مسعود» لأول مرة، مفندا انتقادات زواجه من الفنانة «شيري عادل» قائلا في بيان عبر صفحته بموقع «فيس بوك»:« الشكر لكل من هنأه على زواجه، متابعا: «أحسن الله إلى كل من أحسن الظن بي، وغفر لكل من أساء الظن بي، أو أساء إلى شخصي أو إلى أهل بيتي، وأدرك أنه من حق المهتمين برسالتي أن أزيل عنهم ضبابية المواقف المتعلقة بحياتي الشخصية، التي في الحقيقة تخصني وحدي طالما أنها لم تتعارض مع منهجي»، مضيفا: «ما لا يعلمه الكثير عني هو أنني اضطررت أن أرحل بأسرتي خارج البلاد بعد أن تلقيت تهديدات في عام ٢٠١٣ وقت عرض برنامجي الدرامي خطوات الشيطان في توقيت حرج من تاريخ مصر».

كما نفى« مسعود» وصفه للمرأة غير المحجبة بأنها «حلوى مكشوفة» والمحجبة بأنها «حلوى مغلفة»، لافتًا إلى أنه لا يقبل هذا الأسلوب المتدني في الكلام عن السيدات أصلًا.

وأوضح «مسعود » أن البرنامج كان بجزئيه، الوحيد الذي رصد إرهاصات التحوّل إلى الإرهاب، منوهًا بأنه لم ينقطع بالكلية عن مصر لمتابعة العمل، ولكن البعد عن الوطن والأهل وتأثيره الكبير كان أحد أسباب انتهاء زواجه الأول بعد ١٣ عامًا، الذي تم بكل تحضر وبالاتفاق بين الطرفين قائلا أنه :«لم يبدأ حياة جديدة حتى بالتعارف، إلا بعد الانفصال وانتهاء حياته السابقة بمدة كافية» مشيرا إلى أن كثيرًا من الناس ينساقون وراء الظنون والتكهنات والشائعات، ولكنه يتعامل مع الزواج بقدسية.

وقال «مسعود» : «مهما بلغت درجة التعارف المسموح بها قبل الزواج فإن التوافق الحقيقي لا يكتشفه الإنسان إلا بالعِشرة والزمان، ولذلك شرع الله الطلاق، والحقيقة أن كثيرًا من حالات الانفصال تحدث بين أشخاص محترمين لم يصلوا إلى توافق مناسب ليس إلا، مقدمًا الشكر لزوجته السابقة ووالدتها على موقفهما الراقي والداعم وقت انتشار شائعات كالعادة » لافتا إلى أن تحقيق الاحتشام في الملبس هو أكثر من 90% من “الحجاب”، كما أوضح منذ عام ٢٠٠٩، مضيفًا أن الالتزام بغطاء الرأس ليس مقياسًا مطلقًا للحكم على مدى قرب المرأة أو بعدها من ربها.

بيان
 

وقال «مسعود» أن :«منهجه الخاص بالاحتشام في الملبس أن يكون تدريجيًا لأن من ينطلق من هذه النقطة مع أهله ويتدرج على هذا الطريق بحكمة، خير ألف مرة ممن يجبر أهله ويقهر نفوسهن»، لافتا إلى أن :«هذه هي قناعته التي يعيشها اليوم مع زوجته شيري عادل»

أما الشيخ «محمد حسين يعقوب» فقد تزوج للمرة الثامنة وفق أستاذ العقيدة والمذاهب المعاصرة، د.محمود الرضواني والذى قال أن عدد زوجات الشيخ يعقوب وصل إلى 20 وربما 22 فتاة تزوجهن بكراً، وفى سن صغيرة، لافتا إلى أن هؤلاء المشايخ يتحايلون على شرع الله بتثبيت 3 زوجات ثم يغيرون الرابعة التى لا تستمر على ذمتهم أكثر من شهر أو شهرين أو 6 أشهر على الأكثر، ثم يطلقونها ويتزوجون غيرها.

وعلى الرغم من نفى الفنانة «ندى عادل» زواجها من الشيخ «محمد حسان»، إلا أن أقاول كثيرة طالت الرجل بشأن تعدد زيجاته ، وقيل إنه يتزوج من أربع سيدات ويقيمن فى عمارة واحدة فخمة يمتلكها«حسان» بحى السادس من أكتوبر.

213
 

 

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

ده واقع وده واقع!

ده واقع وده واقع!

الجمعة، 22 أكتوبر 2021 12:10 م
ديكتاتورية الحرية

ديكتاتورية الحرية

الثلاثاء، 19 أكتوبر 2021 06:16 م