«أنا براوية ومحدش يقدر عليا».. نانسي بيلوسي تثأر من ترامب

الأربعاء، 05 فبراير 2020 10:14 ص
«أنا براوية ومحدش يقدر عليا».. نانسي بيلوسي تثأر من ترامب
نانسي باتريسيا
عنتر عبداللطيف

"أنا براوية ومحدش يقدر عليا".. جملة شهيرة كانت تلازم الفنانة الكبيرة نادية الجندى فى فيلم المذبح حيث لعبت شخصية " أفكار" التى تتميز بالقوة والجبروت، وعدم نسيانها لحقها، وهو ما عادت لتكرره  نانسي باتريسيا بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي، مع اختلاف الزمان، والمكان والوظيفة لترد الصاع صاعين إلى الرئيس الأمريكى بتمزيق خطابه على الهواء وفى حضوره بعد أن كان قد رفض مصافحتها ما سبب لها احراجا شديدا.

111
 

رئيسة مجلس النواب الأمريكي المولودة في 26 مارس 1940 هي سياسية أمريكية في الحزب الديمقراطي، تشغل منصب رئيسة مجلس النواب الأمريكي منذ يناير عام 2019.

كما تعد "نانسي باتريسيا" أول امرأة في تاريخ الولايات المتحدة تشغل منصب رئيسة مجلس النواب الأمريكي، بعد انتخابها أول مرة في الكونجرس في عام 1987، وتصفها الصحف بالمرأة الأرفع منصبًا بصفتها رئيسةً لمجلس النواب، كما تأتي في المرتبة الثانية في خط الخلافة الرئاسية، مباشرة بعد نائب الرئيس الأمريكي.

وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترمب، قد رفض مصافحة رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي، على خلفية محاكمة ترمب في مجلس الشيوخ، قبيل إلقاء خطابه حول الاتحاد فجر الأربعاء  بالتوقيت الأميركي.

وتحدث الرئيس الأمريكى في خطابه عن إنجازاته الداخلية والخارجية، فيما جلست بيلوسي، طوال الخطاب تظهر عليها علامات التوتر والقلق بعد الموقف المحرج الذي سببه لها ترمب أمام الكاميرات.

175c49e1-dd8e-44ea-ac83-5b9d7c54978c
 

ووفق التقليد في خطاب حال الاتحاد تجلس رئيسة مجلس النواب على المنصة الرئيسية، وجلس بجوارها نائب الرئيس الأميركي مايك بنس.

و قال ترامب إن إدارته تعمل على إنهاء حروب واشنطن في الشرق الأوسط للحفاظ على حياة الأميركيين، مشددا على أن إدارته تحمي الأمن القومي الأمريكى بقوة.

وأعلن ترمب أن الولايات المتحدة باتت مستقلة نفطيا ومخزونها أصبح استراتيجيا وأضاف أنه جرى استثمار 2.2 تريليون دولار في بناء الجيش الأميركي، لافتا إلى أن أعداء أميركا في حالة هروب والانهيار الاقتصادي ذهب بلا عودة.

وقال "قبل 3 سنوات تحدثنا عن أميركا العظيمة واليوم أشارككم النتائج"، مشيرا إلى أن حال الاتحاد أكثر قوة مما كانت عليه في أي وقت سابق.

وأكد ترمب أن الاقتصاد الأمريكى في أحسن أحواله، مشيرا "وقعنا اتفاقا تجاريا مع الصين لحماية المواطن الأميركي".

وتابع ترمب وسط تصفيق حاد من الحضور في مبنى الكونجرس، أن إدارته وفرت أكثر من 7 ملايين وظيفة منذ انتخابه "وهو رقم غير مسبوق".

وأكد أنه جرى استعادة 12 ألف مصنع في ظل إدارته إضافة إلى خطط لترميم مصانع جديدة.

وأوضح ترمب "نعمل على بناء المجتمع الأكثر ازدهارا في العالم"، مؤكدا أن إدارته عملت على تحفيز الاقتصاد وتوفير فرص العمل وخفض الضرائب.

وشدد الرئيس الأمريكى على أنه لن يسمح للاشتراكية بتدمير نظام الرعاية الصحية.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق