أسباب جعلت "موسيماني" ملكاً فى قلوب الأهلاوية.. وفشل فيها "فايلر"

الأربعاء، 14 أكتوبر 2020 04:28 م
أسباب جعلت "موسيماني" ملكاً فى قلوب الأهلاوية.. وفشل فيها "فايلر"
موسيمانى

رغم المكاسب التى حققها فايلر مع الأهلى وحصد بطولتى الدورى وكأس السوبر والتأهل إلى نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا، يبقى هناك شىء متعلق بسلوكيات السويسرى غير المبررة، والتى تسببت فى فشل علاقته بالإعلام والجماهير خاصة فى الفترة الأخيرة وعكست الغرور والتكبر حتى مع الجماهير حتى أن ذلك ظهر فى شكل تصريحات صحفية.

دور المدرب الناجح، لا يتوقف عند تحقيق المكاسب على المستطيل الأخضر فقط بل يبحث عن مكاسب فى كل شىء يمكن أن ينعكس بشكل إيجابى على فريقه ليقدم الأداء المنتظر، وهذا ما نجح فيه بيتسو موسيمانى مدرب الأهلى وعجز عنه رينية فايلر المدير الفنى السابق للقلعة الحمراء.

التعامل مع اللاعبين

فشل فايلر فى احتواء أكثر من لاعب بالنادى الأهلى، وكان خروج صالح جمعة ووليد أزارو أكبر مثال على هذا الأمر بعدما استبعد صالح تماماً من الحسابات الفنية دون محاولة تعديل مساره، ودخل فى أزمة مع أزارو الذى يعد واحداً من أفضل الهدافين الأجانب بتاريخ القلعة الحمراء، انتهت برحيل المغربى إلى الدورى السعودى، وعلى العكس تماماً كان تعامل موسيمانى مع اللاعبين، بعدما منح صالح فرصة جديدة وحرص على رفع الروح المعنوية للجميع.
 

 الأولوية لأبناء النادى

رغم النقص العددى الذى كان يعانى منه الأهلى نتيجة الإصابات المستمرة، إلا أن فايلر لم ينظر إلى الناشئين برغم من تصعيده لأكثر من 5 لاعبين للتدريب مع الفريق، لكنهم بقوا على دكة البدلاء كثيراً ولم يشارك بعضهم إلا لدقائق معدودة دون إعطاء المردود الأفضل، إلا أن موسيمانى بدا حريصا على أبناء النادى منذ اليوم الأول خاصة المعارين فى الخارج وفضل عودة ناصر ماهر وكشف عن موهبة شادى رضوان وبات ويبدو أن سياسته ستمنح الناشئين طموحات جديدة مع القلعة الحمراء فى المستقبل.

 

 تقدير قيمة الأهلى والإعلام

اللقطة الأخيرة فى رحيل رينية فايلر عن النادى الأهلى ستبقى عالقة فى عقول الأهلاية باعتبارها عدم تقدير من جانب السويسرى للنادى الأحمر، بعدما تخلى عن الفريق فى وقت صعب لأسباب غير احترافية، أما موسيمانى فأثبت منذ اليوم الأول تقديره للكيان الأحمر، مؤكداً أنه لم يكن يحلم بفرصة تدريب أحد أكبر أندية القارة السمراء، كما ظهر الفرق واضحاً بين كلا المدربين فى التعامل مع الإعلام من التعالى والغرور الذى بدا على فايلر والاحترام الذى ظهر عليه موسيمانى.

 

التفاعل مع الجماهير

قبل قدومه للأهلى ظهر مدى انبهار بيتسو موسيمانى بجماهير القلعة الحمراء، عندم وقف خلال مباراة فريقه السابق صن داونز مع الفريق الأحمر فى ربع نهائى دورى أبطال أفريقيا، يصور جماهير الأهلى فى المدرجات، وبعد توليه المسئولية ظهر فى أكثر من لقطة وهو يلتقط صوراً مع الجماهير وأًصحاب الهمم بكل ترحاب، على عكس فايلر الذى لم تعجبه انتقادات الجماهير بسبب تراجع المستوى، وكان أول تعليق له بعد الرحيل عن الأهلى أنه لا يشعر بخصوصيته بسبب الجماهير فى كل مكان لذلك رحل عن الفريق.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا