متحدث الرئاسة يكشف من باريس برنامج لقاءات السيسي ومباحثاته في «الإليزيه» غدا

الأحد، 06 ديسمبر 2020 05:15 م
متحدث الرئاسة يكشف من باريس برنامج لقاءات السيسي ومباحثاته في «الإليزيه» غدا
السيسي وماكرون
باريس- محمد الجالي

أكد السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى إلي فرنسا، ستشهد التباحث في مختلف الملفات السياسية والاقتصادية والعسكرية، مشيرا الي زيارة الرئيس السيسى إلي فرنسا في اكتوبر 2017، وزيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلي مصر  في يناير 2019، حيث كانتا مهمتين لتدعيم العلاقات.
 
وأضاف راضى، في تصريحات للوفد الصحفي الموافق للرئيس السيسى في زيارته لباريس، أن هناك دوائر مشتركة كبيرة بين المواقف المصرية والفرنسية اولها في شرق التوسط والتعاون والبناء ونبذ اي توترات او مشاكل بحيث ان ثروات شرق المتوسط يتم استغلالها لصالح الشعوب.
 
وأوضح «راضي»، أن القضية الليبية احد المحاور الرئيسية للزيارة، مشيراً إلي أن موقفي البلدين  يتطابقان في رفض التدخل الخارجي والتعاون مغ المليشيات والمقاتلين الاجانب ومع المسار السياسي وصولا للانتخابات لصالح الشعب الليبي.
 
وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، قال إن الموقف الفرنسي يتقارب بشكل كبير مع  الموقف العربي والمصري. ونوه راضي، إلي أن العلاقات الثنائية بين البلدين تشهد تطوراً كبيراً، ففرنسا شريك اساسي لمصر، والعلاقات بين البلدين تتسم بقدر كبير من الاستقرار، مشيرًا إلي أن فرنسا تتطلع بشكل كبير لاستغلال الفرص التنموية والاستثمارية في مصر.
 
وتطرق "راضى"، إلي الاقتصاد المصري، مؤكداً علي أن مؤشرات الاقتصاد المصري علي الرغم من كورونا كانت ايجابية جداً بشهادات المؤسسات الدولية وأعلي ثاني نمو في العالم، واثبت الاقتصاد المصري قدرة كبيرة علي الثبات والصمود، ومناخ الاستثمار في مصر جيد، وبالتالي فإن فرنسا تسعي لاستغلال الفرص الاستثمارية الواعدة في مصر.
 
وأوضح أن هناك تعاوناً عسكريًا بين البلدين عن طريق نقل الخبرات والتدريبات المشتركة، وهناك لجنة عسكرية عليا مشتركة بين البلدين برئاسة رئيسي الأركان في البلدين وينبثق عنها لجان أخري لمكافحة الإرهاب، اضافة إلي تبادل المعلومات الأمنية بين البلدين.
 
وفيما يتعلق ببرنامج لقاءات الزئبس في فرنسا، أسار المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية،  إلي أن هناك لقاء مرتقباً مساء اليوم، الأحد،  بين الرئيس عبد الفتاح  السيسى والوفد المرافق له ووزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان بمقر وزارة الخارجية الفرنسية، يعقبها مأدبة عشاء تكريماً للرئيس.
 
وأضاف "راضى"، أنه سيتم خلال اللقاء بحث كافة أوجه التعاون بين البلدين وفرص الشركات الفرنسية للاستثمار في مصر، وزيادة التبادل التجاري، وتنسيق المواقف بين البلدين.
 
ويضم الوفد المرافق للرئيس السيسى في باريس كل من سامح شكري وزير  الخارجية والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي الدولي والوزير عباس كامل رئيس جهاز المخابرات العامة.
 
وأكد "راضى"، أن الرئيس سيعقد لقاء قمة غداً، الإثنين، في قصر الإليزيه مع نظيره الفرنسي إيمانويه ماكرون، ويعقب المباحثات مؤتمر صحفي للرئيسين.
 
وأشار "راضى"، إلي أن الرئيس سيلتقي غداً مع وزيرة الجيوش الفرنسية "فلورانس بارلى "، كما تشهد الزيارة لقاءات مع كل من رئيس الوزراء الفرنسي، ورئيس مجلس الشيوخ، وسكرتير منظمة التعاون الاقتصادي للتنمية.
 
ومن المقرر أن يلتقي الرئيس السيسى، الثلاثاء، في باريس مع عددٍ من رؤساء الشركات الفرنسية العاملة في مصر، إضافة إلي عدد من اللقاءات الأخري.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا