إثيوبيا.. «لقد نفد رصيد آبي أحمد» (ملف)

الثلاثاء، 31 أغسطس 2021 01:50 م
إثيوبيا.. «لقد نفد رصيد آبي أحمد» (ملف)
طلال رسلان

كل الأمور في الداخل الإثيوبي تؤدي إلى مسار واحد يشير إلى نفاد رصيد آبي أحمد من صبر الشعب على الأوضاع الداخلية المنهارة والآخذة في التصاعد يوما تلو الآخر.
 
المؤشرات تنذر بحرب إثيوبية داخلية لن تضع أوزارها في القريب العاجل، فالخراب يسيطر على الأوضاع داخليا، ووتيرة الاضطرابات الدامية تهدد الشعب، وسياسة رئيس الوزراء آبي أحمد ورطت بلاده بين نار الفقر وصراعات المليشيات المسلحة
 
لم تكن التقارير المتواترة عن أوضاع حقوق الإنسان والانتهاكات والنزاعات المسلحة في الداخل الإثيوبي سوى فصل من فصول كشف الانهيار الداخلي لحكومة آبي أحمد، صاحب نوبل للسلام، والتي تواجه غضبة شعبية لن تهدأ إلى بطرد من انكشفت ألاعيبه لصاحه الشخصي على إعلاء مصالح البلاد.
 
على مدار 10 أشهر، تسببت الحرب الإثيوبية المشتعلة في خسائر بشرية هائلة، حيث قتل الآلاف وتشريد الملايين والعديد منهم فى أمس الحاجة إلى المساعدة، كما كانت تكلفة الحرب على الاقتصاد ضخمة أيضًا، والتي قد تستغرق سنوات لإصلاحها.
 
في العاصمة أديس أبابا، قال بعض السكان لهيئة الإذاعة البريطانية، إن النفقات الشهرية تضاعفت لسببين: الحرب التي اندلعت في منطقة تيجراي وجائحة فيروس كورونا.
 
وتظهر الإحصاءات الرسمية، أن تكلفة السلع الاستهلاكية الأساسية قد ارتفعت بالفعل في إثيوبيا - فقد كانت في المتوسط ​​أعلى بنحو الربع في يوليو مقارنة بالعام السابق.

في هذا الملف، جمعنا لكم أبرز التقارير التي تلقي الضوء على الداخل الإثيوبي، وربما تجيب عن أسئلة تتماس مع سياسة آبي أحمد التعنتية في إدارة ملف حساس مثل ملف سد النهضة.
 
 

- واشنطن: حكومة إثيوبيا تمنع وصول الإغاثة إلى إقليم تيجراي

- أمين عام الأمم المتحدة: قلقون من الوضع في إثيوبيا بعد الانتهاكات ضد تيجراى

- كفاية إدانة.. متي يتحرك المجتمع الدولي لإيقاف انتهاكات أبي أحمد في إثيوبيا ؟

- إثيوبيا تدخل نفق الحرب الأهلية

- «نصف السكان في خطر».. وزير الري السوداني يكشف الأضرار الكارثية لسد النهضة

- حكومة آبي أحمد.. يد تشعل صراعات النار والدم ويد تقتل الإثيوبيين بالتهجير والفقر

- 3 كوارث اقتصادية لحكومة أبي أحمد بأثيوبيا فشلت سد النهضة في التعتيم عليها .. تعرف عليها

- لم يسلم منه أهله..صرخات " الأورمو" التي ينتمي لها أبي أحمد تكشف نظام أديس أبابا..حكومة أثيوبيا ارتكبت جرائم الاختفاء القسرى والاغتصاب بحقهم

- جرائم ارتكبها آبي أحمد بحق الإثيوبيين

- طلال رسلان يكتب: إثيوبيا على حافة الانفجار

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

إنها فانية

إنها فانية

الأربعاء، 24 نوفمبر 2021 12:42 م