أخر الأخبار :

«الإسكندرية».. عروس تلبس ثوب العشوائيات (صور)

مصطفي محمد

10:09 ص

الأربعاء 11/يناير/2017

«الإسكندرية».. عروس تلبس ثوب العشوائيات
«الإسكندرية».. عروس تلبس ثوب العشوائيات

من يصدق أن تتحول الإسكندرية عروس البحر المتوسط، إلى عجوز شمطاء لا يسر حالها الناظرين.. وتبدلت ملامح المحافظة وترهل جسدها المثقل بالعشوائيات، وزاد عليها مؤخرا أعمال البلطجة والعنف والمخدرات وكل أشكال الخروج على القانون، في بعض المناطق العشوائية، التي أصبحت مهددة بالإنفجار فى أى لحظة.

فتحت بوابة «صوت الأمة»، ملف العشوائيات الغارقة فى المشاكل بالإسكندرية لعلها تجد طريقها للإنقاذ، بعد قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي محاربة العشوائيات، وتوصيته بإيجاد مساكن بديلة لساكني مناطق تعيش على حد الكفاف.

وبمجرد أن تطأ قدماك منطقة نجع العرب - غرب الإسكندرية - تشعر وكأنك في مكان آخر غير عروس البحر الأبيض المتوسط، التي تعود عليها أهلها حيث نظافة الشوارع وجمال الطبيعة في شوارعها الرئيسية.

«نجع العرب».. ربما يبدو إسم مخيف لغير سكان أهالي منطقة «المتراس» - غرب الإسكندرية - فمن المعروف عن المنطقة أنها عشوائية ولا يدخلها سوي أهلها والغريب فيها مفقود.

بداية «النجع» خط سكة حديد، ويلقبه الأهالي بخط الموت، الذي لا يرحم أحد، وطرق المنطقة غير الممهدة، فضلا عن إنتشار تلال القمامة في شتي الشوارع، وأمام المدارس، وتجار المخدرات، بنجع العرب «أم رامي»، وكيمو، وأحمد العجوز، ومحمد سينا، وإبراهيم دركولا، وعيال روما.

وأكد محمود مصطفي، من الأهالي، أن مأساة الأهالي تمتد مع الصرف الصحي الذي يمنعم من الخروج من منازلهم في فصل الشتاء.

وأضاف محمد اسماعيل، «34 سنة»، سائق، أن الأهالي يعيشون بصعوبة في أيام فصل الشتاء، إذ تغزو مياه الصرف الصحي المنطقة بأكملها، وتدخل في البيوت التي بها أدوار أرضية، غير الأطفال الذين يجدون مشقة في الذهاب إلي مدارسهم التي أصبحت بالنسبة لهم تمثل عذابا وقهرا.

وقالت حنان بركة، عضو مجلس محلي سابق، أن نجع العرب، منطقة فقيرة جدا وعشوائية إلي حد كبير، وتفتقر إلي الخدمات التي تقدمها المحافظة لأي منطقة أخري.
وأشارت، إلى أن المنطقة لا يوجد بها صرف صحي إلا بالطرق التقليدية القديمة، ومليئة بالقمامة، فضلا عن إنتشار تجارة المخدرات بشكل واضح.

وأكد مصدر أمني، بالإسكندرية، وجود حملة مكثفة من جانب قوات الأمن تنطلق قريبا لفحص المنطقة، وتطهيرها بالكامل من تجار المخدرات أو أي شئ مخالف للقانون.

وأشار اللواء رضا فرحات، محافظ الإسكندرية، إلى وجود مشاريع جديدة سيتم إنتقال سكان العشوائيات إليها، من بينها منطقة نجع العرب.

وطالب، الأهالي بأن يتقدموا بشكوي رسمية، عن الصرف الصحي، لرئيس هيئة الصرف الصحي ومياه الشرب، وإبلاغ قوات الأمن بأماكن تجار المخدرات.

وفي مساكن فرافرة القطن - منطقة الورديان - غرب الاسكندرية، إشتكي عدد من الأهالي، من إنتشار القمامة، وعدم ترميم المباني التي تمتد إلى 5 بلوكات، وفي الشتاء وبردوة الجو وسقوط أمطار، ما يجعل المنازل أكثر عرضة للانهيار، ولم ترمم المباني منذ تأسيسها في 1982.