التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى يبرز أهم إنجازاته منذ انطلاقه

الأحد، 29 مايو 2022 04:00 م
 التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى يبرز أهم إنجازاته منذ انطلاقه
أمل غريب

أكد التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، أن منظمات المجتمع المدنى، أحد أهم دعائم التقدم فى الدول، حيث يأتى ذلك، انطلاقا من دورها فى دعم جهود التنمية والاستقرار، كونها أحد أهم أدوات تعبئة المواطنين للعمل جنبا إلى جنب مع كافة مؤسسات الدولة الحكومية المختلفة، للوصول إلى أكبر معدلات الإنجاز المرتقب فى الملفات المختلفة، وتحقيق حالة من الاستقرار لجميع المواطنين.
 
ولفت التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، إلى أنه وقع ميثاق شرف، خلال الفترة الماضية، بوجود 24 كيان عضو، ممثلين عن الكيانات الأكبر تأثيرا على الأرض من مؤسسات وجمعيات المجتمع المدنى، وكذلك بعض الكيانات الخدمية، حيث يمثل ذلك محاولة جادة لتحقيق الترابط والتكامل وبناء الثقة بين مؤسسات المجتمع المدنى وبعضها البعض، وبين المؤسسات الحكومية من جانب آخر لتحقيق أكبر،عائد يصب فى صالح المواطن المصرى.
 
وعن المراحل التجهيزية لـ "ميثاق التحالف الوطنى للعمل الأهلى"، أوضح أنه فى 28 فبراير 2022، تم بدء الخطوات التنفيذية، حيث تم عقد 5 لقاءات تحضيرية فى الغرفة المركزية لحياة كريمة، مع ممثلى كبرى منظمات المجتمع المدنى والأهلى، لتبادل الرؤى والأفكار، ومن ثم وضع مسودة لميثاق شرف التحالف بشكل تشاركى تتوافق عليه جميع الجهات المشاركة.
 
وبيّن التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، أنه فى 23 مارس 2022، تم توقيع الوثيقة من قبل 23 جمعية ومؤسسة أهلية ومستشفى، بالإضافة إلى الاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية، والذى يعتبر ـ وفقا لقانون العمل الأهلى ـ قمة هرم العمل التطوعى فى مصر، حيث يضم فى عضويته 30 اتحادا نوعيا و27 اتحادا إقليميا، كممثلين للجمعيات المنتشرة فى كل ربوع مصر، وهو على النحو التالى:
 
 الاتحــاد العــام للجمعيــات والمؤسســات الأهليـــة، ومؤسســـة حيـــاة كريمـــة، ومؤسســـة بيـــت الزكـــاة والصـــدقات المصــري، ومؤسســة الجــود الخيريــة، وجمعيــة الأورمــان، وبنــك الطعــام المصــري، ومؤسســة مصــر الخيــر، ومؤسســة مجــدي يعقــوب، والمعهــد القـــومي لـــلأورام بكـــل فروعـــه، والهيئـــة القبطيـــة الإنجيليـــة، ومؤسســـة بهيـــة، ومؤسســـة أهـــل مصـــر، ومؤسســـة صـــناع الحيـــاة، ومؤسســـة راعـــي مصـــر، وجمعيـــة رســـالة، وجمعيـــة الباقيـــات الصـــالحات، وجمعيـــة رعايــة مرضــى الكبــد، ومستشــفيات جامعــة القــاهرة، وكــذلك مؤسســة العربـــــي لتنميـــــة المجتمـــــع، وجمعيـــــة الـــــدكتور مصـــــطفى محمـــــود، ومؤسســة صــناع الخيــر، ومؤسســة كيــر، ومؤسســة عدالــة ومســاندة،
ومؤسسة أبو العينين.
 
وأوضح التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، أنه فـــي أقـــل مـــن ٣ أشـــهر، منـــذ إشـــهاره وحتـــى اليـــوم، تـــم عقـــد مـــا يزيـــد عـــن ٢٠ اجتمـــاع بحضـــور ومشــاركة ٣٠٠ كيــان، وذلــك للتنســيق حــول مبــادرات الحمايــة والــدعم الاجتمـــاعي المختلفـــة، بشـــكل تكـــاملي عـــلى غـــرار تكامـــل مؤسســـات الحكومـــة فـــي المبـــادرة الرئاســـية "حيـــاة كريمـــة"، كمـــا أجرى عدة زيـــارات المحافظــات، لتفعيــل التحــالف ومــد جســور التعــاون مــع جميــع الشــركاء على اختلاف مستوياتهم والعمل بشكل لا مركزي.
 
ولفت التحالف الوطنى للعمل الأهلى التنموى، أن أولى مبادرات انطلاقه، جائت على النحو التالى: 
 
1- مبادرة "وصل الخير في رمضان":
 
نجح التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، في أولى مبادراته خلال شهر رمضان الكريم، والتي تمثلت في تعزيز مظلة الحماية الاجتماعية، جنبا إلى جنب لجهود الدولة المصرية بمؤسساتها المختلفة، لتأمين المواد الغذائية بشكل سريع للمواطنين خلال الشهر الكريم، الذي جاء في ظل الضغوط الاقتصادية العالمية، حيث تكللت العملية الأولي "وصل الخير١"، بتوحيد كامل لكافة جهود أعضاء التحالف ورجال الاعمال لتوزيع المواد الغذائية على الأسر الأكثر استحقاقا، وكذلك الأكثر تضررا بالوضع الاقتصادى العالمى الحالي، ذلك بالتوازى مع عملية مد التحالف ببيانات كافة المستحقين لضمها إلى قاعدة البيانات الموحدة، للمستفيدين، مما سمح بوصولها لعدد أكبر من المستحقين. 
 
 
 مبادرة "وصل الخير ٢" لأخر العام الحالي 2022:
 
بناء على نجاح عملية "وصل الخير١"، للتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، بدأ أعضاء التحالف في العمل على "عملية وصل الخير٢"، والتي تشمل تقديم خدمات في أكبر قدر من المحافظات، وقوافل اجتماعية وصحية وغذائية، لتكون الأشمل والأكبر، والأكثر تنظيمًا من نوعها، يتم توفير موارد هذه العملية من خلال مستويين:
 
- المستوى الأول:
مساهمات المؤسسات الاعضاء في التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، والتي تقدر بحوالي ٥.٥ مليار دولار، بداية من منتصف شهر مايو وحتى نهاية العام، حيث تنقسم الخدمات التي تقدمها المؤسسات الأعضاء في التحالف للمستحقين إلى "مساعدات نقدية ودعم غذائي، وخدمات للرعاية الصحية، ومشاريع للتمكين الاقتصادي"، حيث من المتوقع أن يستفيد حوالي ٥ مليون مستحق، من مختلف الخدمات التي تقدمها المؤسسات الأعضاء.
 
- المستوي الثاني:
مساهمة الدولة في دعم مظلة الحماية الاجتماعية، من خلال التحالف، والتي وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى دعم الدولة للتحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، حتى نهاية العام 2022، بـ ٩ مليار جنيه مصري، وذلك من خلال ضم مزيد من الأسر المتضررة من الوضع الاقتصادي العالمي، تحت مظلة خطة الحماية الاجتماعية للتحالف، بالتعاون مع مؤسسات الدولة، حيث يقوم التحالف حاليًا بدراسة سبل تحقيق الاستفادة العظمى من المبلغ الإجمالي، بهدف الوصول لكافة المستحقين مع أهمية تحقيق الاستدامة، وذلك بالتعاون مع كافة الجهات الحكومية، بالإضافة إلى ذلك يقوم التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي حاليًا، بتوحيد قواعد بيانات الأسر الأكثر احتياجًا وعمل آلية، لحوكمة توزيع الخدمات لضمان وصولها للأسر المستحقة.
 
رابعا المحور الاجتماعي في الحوار الوطني:
 
في ضوء توجيه رئيس الجمهورية، أن يكون عام 2022 عاما للمجتمع المدني، ودعوة سيادته جميع الأجهزة المعنية ومؤسسات المجتمع المدني، لإطلاق منصة حوار من خلال التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، ووزارة التضامن الاجتماعي، والمجلس القومي لحقوق الإنسان، لتقديم الدعم للعمل الأهلي والمجتمعي، واقتراح التعديلات التشريعية اللازمة لتسهيل العمل المجتمعي بما يخدم أهداف الدولة في تحقيق التنمية المستدامة.
 
ويقوم التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، بالمشاركة في الحوار الوطني مع الاكاديمية الوطنية للتدريب، حيث يعتبر هذا الحوار ذو أهمية بالغة، وذلك لتحقيق المصالح التنموية والاجتماعية للمواطنين وحقوقهم، وأيضا لضمان الوصول لآلية تسهل عمل مؤسسات المجتمع المدني، بكافة أشكالها وتذليل المصاعب لعملهم، للتعزيز على دورهم الوطني. 
 
جدير بالذكر، أن الحوار الوطني يعززه المحور الاجتماعي لما للمجتمع المدني المصري، دور هام في خارطة التنمية، خاصة في ضوء إعلان السيد الرئيس عام ٢٠٢٢، عاما للمجتمع المدني، مما يحفز كافة شركاء التنمية على المضي قدما في خطة موحدة لخدمة الوطن، حيث يعمل الحوار التنموي الاجتماعي على طرح رؤى تنموية متكاملة بغية الوصول إلى مشتركات وطنية وعامة، تؤسس لفكرة الجمهورية الجديدة وعلى قاعدة الدولة الوطنية المصرية، وتعزيز سبل توحيد الجهود التنموية.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا