في إطار تحويلها لمدينة صديقة للبيئة .. 132 منشأة فندقية بشرم الشيخ تحصل على شهادة تطبيق الممارسات الخضراء

الأربعاء، 10 أغسطس 2022 12:00 ص
في إطار تحويلها لمدينة صديقة للبيئة .. 132 منشأة فندقية بشرم الشيخ تحصل على شهادة تطبيق الممارسات الخضراء

اجتماعات دورية قام بها اليوم الثلاثاء، الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، والتي يعقدها لمتابعة التجهيزات والاستعدادات السياحية لاستضافة مصر مؤتمر الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ COP27 المقرر انعقاده بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر المقبل، حيث عقد، اجتماعاً موسعاً، بمقر الوزارة بالزمالك، لمتابعة مستجدات الأعمال في هذا الشأن.
 
خلال الإجتماع (2)
 
حضر الاجتماع غادة شلبي نائب الوزير لشئون السياحة، وخالد نوفل مساعد وزير المالية للتطوير الإداري والفني، وعبد الفتاح العاصي مساعد الوزير للرقابة على المنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية، و يمني البحار مساعد الوزير للشئون الفنية، وهدي عمر مساعد وزيرة البيئة لمشروعات السياحة البيئية، و محمد عامر رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية بوزارة السياحة والآثار، المستشار سمير الصادق ممثل عن وزارة الخارجية، الأستاذ علاء عاقل رئيس لجنة تسيير الأعمال بغرفة المنشآت الفندقية، وعدد من قيادات وزارة السياحة والآثار، كما شارك عبر تقنية الفيديو كونفراس شريف سالم مسئول الشركة المنظمة للمؤتمر، وبيتر ناثان عضو غرفة المنشآت الفندقية.
 
شرم الشيخ
وقد استهل الدكتور خالد العناني الاجتماع بالتأكيد على أهمية تضافر جميع جهود الدولة والتنسيق والتواصل المستمر ولا سيما من خلال عقد كافة الاجتماعات الخاصة بتنظيم مؤتمر ال Cop27 بمشاركة كافة ممثلي الوزارات والجهات ذات الصلة بتنظيم المؤتمر وخاصة مسئولي وزارات السياحة والآثار والبيئة والخارجية والمالية، والاتحاد المصري للغرف السياحية، وغرفة المنشآت الفندقية، والشركة المنظمة للمؤتمر. 
 
وقد تم خلال الاجتماع الوقوف على آخر استعدادات القطاع السياحي لإستضافة مؤتمر COP27، والموقف التنفيذي لآليات الحجز الخاصة بالوفود المشاركة بالمؤتمر، كما تم أيضاً استعراض جاهزية المنشآت الفندقية بالمدينة بكامل طاقتها وبما يليق بسمعة مصر السياحية لاستقبال الوفود المشاركة بالمؤتمر وكافة السائحين من كافة دول العالم، والإشارة إلى أعمال اللجنة المتواجدة بصفة دائمة بمدينة شرم الشيخ والمُشكلة بقرار وزير السياحة والآثار في يوليو الماضي لتتولي أعمال متابعة تجهيزات واستعدادات المنشآت الفندقية والسياحية وغيرها من المنشآت التي تتعامل مع السائحين بالمدينة لاستضافة المؤتمر.
خلال الإجتماع (1)
 
وتم التأكيد خلال الاجتماع على ضرورة التزام كافة المنشآت الفندقية والسياحية بتطبيق كافة الإجراءات والاشتراطات الخاصة بالسلامة الصحية ومعايير سلامة الغذاء حفاظاً على مستوى جودة الخدمات المقدمة ومما يساهم في إخراج استضافة مصر لمؤتمر Cop 27 بأفضل صورة تليق بمكانة مصر الريادية بين مصاف الدول السياحية الكبرى، حيث تم الإشارة إلى أن هناك لجان تقوم بصفة مستمرة بالمرور على هذه المنشآت بمدينة شرم الشيخ للتحقق من المستوى السياحي لها وتطبيقها لجميع الاشتراطات الصحية المقررة وجودة الخدمات المقدمة بها.
 
كما تم استعراض الموقف الحالي للمنشآت الفندقية في شرم الشيخ فيما يخص قيامها برفع كفاءة سرعة الإنترنت بها والمحددة وفقاً لتصنيف كل منها ولا سيما قي ظل التزامها بالقرار الوزاري الصادر في هذا الشأن وبالتوقيتات المحددة، حيث تم الإشارة إلى أن هناك 46 منشأة فندقية بمدينة شرم الشيخ قامت بتوصيل الكابلات الضوئية والتعاقد على السرعات المقررة، بالإضافة إلى استعراض مستجدات التزام المنشآت الفندقية بالمدينة بالتقدم للحصول على شهادة تفيد تطبيق الممارسات الخضراء في إطار تحويل شرم الشيخ  إلى مدينة صديقة للبيئة، حيث بلغ عدد المنشآت الفندقية التي حصلت على هذه الشهادة بالمدينة حتى الآن إلى 132 منشأة فندقية.
 
كما حصل 40 مركز للغوص على شهادة الزعانف الخضراء Green Fins.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا