الكويت ترسل أكبر وفد استثماري إلى القاهرة أول أكتوبر

الأربعاء، 28 سبتمبر 2022 12:10 م
الكويت ترسل أكبر وفد استثماري إلى القاهرة أول أكتوبر
الكويت: يوسف أيوب

السفير أسامه شلتوت: الوفد يضم 48 مستثمر ورجل أعمال لديهم رغبة شديدة في الاستثمار بمصر وهو الأكبر منذ 1988
العلاقات قوية ومتينة والجالية المصرية تحظى باهتمام وتقدير شديد.. ولا ننسى شهداء الكويت في حرب 6 أكتوبر
 
 
تستقبل القاهرة في الأول من أكتوبر المقبل، أكبر وفد من رجال الأعمال والمستثمرين الكويتيين، الذين يزورون مصر للاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة، فضلاً عن زيارة العاصمة الإدارية الجديدة، وقناة السويس.
 
وقال السفير أسامه شلتوت، سفير مصر لدى الكويت، أن الوفد سيضم 48 رجال أعمال ومستثمر كويتي، برئاسة رئيس غرفة التجارة الكويتية محمد جاسم الصقر، للتعرف على مجالات الاستثمار في مصر خلال المرحلة القادمة، حيث سيعقدون لقاءات مع كبار مسئولي الدولة المصرية، فضلاً عن تنظيم زيارات لمناطق مصرية متعددة، ليتعرفوا ويطلعوا على البنى التحتية في هذه المناطق، لافتاً إلى أن الوفد يضم المستثمرين ورجال الأعمال الذين لديهم رغبة شديدة في الاستثمار بمصر، والاستفادة من الفرص الاستثمارية الكثيرة المتاحة، خاصة في العاصمة الإدارية الجديدة، والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، حيث يضم الوفد مستثمرين في مجالات مختلفة ومتعددة منها الإستثمار العقاري والإتصالات والتكنولوجيا وكافة الصناعات المختلفة .
 
وأكد شلتوت، لعدد من رؤساء تحرير الصحف المصرية، الذين يزورون الكويت حالياً لمتابعة انتخابات مجلس الأمة، أن هذا الوفد هو أكبر وفد استثمارى كويتي يزور القاهرة منذ 1988، وهو ما يدلل على الاهتمام الذى يوليه رجال الأعمال الكويتيين بمصر والفرص الاستثمارية المتاحة بها، فضلاً عن متابعتهم الدقيقة لكل ما يجرى من عمليات تنمية وبناء على الاراضى المصرية، مشيراً إلى أن الوفد الكويتى لديهم تصورات لاستثماراتهم المستقبلية في مصر سيتم النقاش بشأنها مع المسئولين المصريين.
 
وشدد السفير أسامه شلتوت، على أن العلاقات المصرية تتميز بالعمق والمتانة، والتنوع لتشمل كافة المجالات، مشيرا إلى أن العلاقات بين البلدين تعتبر نموذج يحتذى به للعلاقات الدولية وهنالك توافق تام وتنسيق بين البلدين في كافة المجالات، حيث يوجد تطابق في الرؤى بين الجانبين المصري والكويتي في كافة القضايا على الساحتين الإقليمية والدولية، بالإضافة إلى التنسيق الدائم بين الطرفين، مؤكدا في الوقت نفسه مساندة الجانب الكويتي للدولة المصرية في كافة المحافل الدولية خاصة في قضية سد النهضة.
 
وقال شلتوت أنه يوجد 105 إتفاقية تعاون بين الجانب المصري والكويتي تشمل كافة المجالات، موضحاً أن حجم الصادرات المصرية لدولة الكويت بلغ عام 2021 مايقارب 236 مليون دولار وخلال السبع أشهر الأولى من عام 2022 بلغ 185 مليون دولار، ما يعد زيادة ملحوظة في حجم الصادرات المصرية للكويت والتي تشمل السلع الهندسية المتنوعة " كابلات والمحولات والشاشات التلفزيونية"، بالإضافة إلى السلع الغذائية المتنوعة، وأن حجم الواردات الكويتية لمصر عام 2021 بلغ 60 مليون دولار وتشمل الصناعات البتروكيمائية، منوهاً إلى أن دولة الكويت تحتل المركز الثالث عربيا والخامس دوليا في حجم الاستثمارات في مصر والتي تجاوزت 20 مليار دولار .
 
وأكد السفير أسامه شلتوت، على أن مصر تحظى بمكانة خاصة لدى كل كويتي، خاصة الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، والشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، ولى العهد، والشيخ أحمد النواف، رئيس الوزراء، وكافة أعضاء الحكومة الكويتية، لافتا إلى أن الجالية المصرية تحظى باهتمام وتقدير شديد، وهناك تأكيد كويتي على الدور الذى قامت وتقوم به الجالية المصرية في النهضة الكويتية.
 
ولفت شلتوت إلى أن وجود أكثر من 36 ألف طالب كويتي يدرسون في مصر، كما أن هناك أكثر من 6 الاف طالب مصري يدرسون بالكويت، موضحاً أن التاريخ ملئ بالمواقف التي تؤكد عمق العلاقات بين البلدين، مشيراً إلى أن الكويت على سبيل المثال كانت في طليعة الدول المساندة لمصر خلال حرب 6 أكتوبر 1973، حينما أرسلت "كتيبة اليرموك" إلى مصر لتنضم إلى الجبهة المصرية، كما أرسلت 6 طائرات، وقال "لا ننسى أبدا شهداء الكويت في حرب 1973، وعددهم 42 شهيداً، دافعوا مع اشقائهم المصريين عن الأراضى المصرية إلى أن تم استردادها، كما لا ينسى الاشقاء الكويتيين الوقوف المصرى بجانبهم في كافة المواقف التي تعرضت لها الكويت".

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا