ولد كبيرا.. مهرجان القاهرة للدراما يعيد الحياة لتاريخ الشاشة الصغيرة

السبت، 01 أكتوبر 2022 07:00 م
ولد كبيرا.. مهرجان القاهرة للدراما يعيد الحياة لتاريخ الشاشة الصغيرة

- الاحتفاء بالنجوم الكبار أعاد لهم مكانتهم المنسية.. الجوائز ذهبت لمن يستحقها.. والشركة المتحدة تلعب دور الجوكر في إنجاح النسخ المقبلة

الدراما المصرية واحدة من الركائز الأساسية لقوة مصر الناعمة، ولطالما كانت الشاشة الصغيرة مصدر تثقيف وتنوير للجماهير داخل الوطن العربي بصفة عامة ومصر بصفة خاصة، ومن أجل إثراء الدراما المصرية اتخذت نقابة المهن التمثيلية خطوة في غاية الأهمية بتدشينها مهرجان القاهرة للدراما، بإشراف واحد من كبار الفنانين المصريين قيمة وقامة، الفنان والنائب القدير يحي الفخراني، الذي يمتلك بصمات فنية لا حصر لها، وأثرى الدراما المصرية بأعمال كانت ملء السمع والبصر داخل مصر وخارجها.

هذا المهرجان الذي تم تثبيت ميعاده سبتمبر من كل عام يؤكد على واحدة من أولويات الجمهورية الجديدة، وهو الاهتمام بالفنون والثقافة كأحد ركائز القوى الناعمة المصرية، بما يعكس تقدير الدولة للفن ودوره التنويري في المجتمع، بهدف الارتقاء بفن الدراما وتقييم الأعمال المقدمة خلال شهر رمضان، وتشجيع الفنانين للارتقاء بالفن المصري، وإبراز الدور الذي طالما لعبته الدراما المصرية على مر التاريخ ودورها الكبير في تشكيل الوعي العربي.

وقبل تناول تفاصيل حفل المهرجان المبهر، وجب التنويه إلى أن الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية تلعب دوراً كبير في إثراء الدراما المصرية، وبدأ هذا الدور منذ فترة طويلة بإنتاجها عدد لا حصر له من الأعمال الدرامية التي غيرت مسار الدراما وانتشلتها من طريق الضياع إلى طريق الوعي والتنوير، ولعل أبرز الأعمال التي أنتجتها المتحدة خلال الفترة الماضية مسلسل الاختيار بأجزائه الثلاثة والذي وثق وكشف تفاصيل فترة مهمة من تاريخ مصر، كان ضرورياً أن يعرف عنها الشعب المصري كل شيء، وغيرها من الاعمال التي تناولت قضايا في غاية الأهمية وكان الشعب في أشد الاحتياج إلى فهم تفاصيلها كقضايا غاز المتوسط واستهداف الجماعات الإرهابية لدول المنطقة بهدف التقسيم، مثلما جاء في هجمة متردة والقاهرة كابول وغيرهم.

وفي سياق متصل تولت شركة Egypt POD  التابعة للشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، تنظيم المهرجان بصفتها الراعي الإعلامي، والقائم بأعمال العلاقات العامة للمهرجان.

وجاهل من يرى أن مهرجان القاهرة للدراما وليد اليوم بلا جذور ضاربة في عمق التاريخ الفني المصري، فالمهرجان الذي خطف الأنظار الأسبوع الماضي، يعد امتداد لمهرجان الإذاعة والتليفيزيون الذي كانت تنظمه مصر منذ منتصف التسعينيات الماضي، وكان يقام داخل ماسبيرو قبل أن ينتقل لمدينة الإنتاج الإعلامي، مستهدفاً اختيار أفضل الأعمال فى مختلف المجلات، وتوقف المهرجان عام 2010 قبل أن يظهر للنور عام 2022 مهرجان القاهرة للدراما، بقرار استراتيجى من الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية.

بلغة الصحافة أطلق الفنان الدكتور يحي الفخراني عضو مجلس الشيوخ، على الدورة الأولى من مهرجان القاهرة للدراما العدد زيرو، أو بلغة أهل أمريكا البروتو تايب، وهي النسخة التي يتم بعد ذلك تصحيحها، ولا سيما أن الفترة الزمنية التي فصلت بين قرار إقامة المهرجان والحفل لم تكن تكفي إلا لتوزيع الجوائز، ولهذا كان ينبغى أن يرجئ الفخرانى طموحه المشروع لإقامة مهرجان عربى ضخم للعام المقبل.

من الأمور التي لفتت الأنظار في حفل توزيع الجوائز هذا العام، هو تكريم عدد من نجوم الدراما الكبار، والذين كادوا أن يصبحوا نسياً منسياً لو تدخل مهرجان الدراما وإعادتهم لبؤرة الضوء مرة أخرى، فترى نبيلة عبيد بجوار ليلى علوي وإلهام شاهين بجوار القديرة سميحة أيوب ونادية الجندى ويسرا وصفية العمري ومعهم محسن محيى الدين.

أجمع الكل على أن الجوائز ذهبت لمن يستحقها، فحصلت الفنانة رحمة أحمد مؤدية دور مربوحة في مسلسل الكبير أوي على جائزة أفضل ممثلة صاعدة، وقدمها كل من أمنية خليل وأمير المصري، وحصل نور النبوي على جائزة أفضل ممثل صاعد، وقدم الجائزة خالد أنور ومايان السيد، وذهبت جائزة أفضل ممثلة دور ثان الفنانة ندى موسى عن دورها في المشوار، والذي قدمها كارولين عزمى وأحمد داش، أما جائزة أفضل ممثل دور ثان وقدمتها الفنانة ياسمين رئيس حصل عليها الفنان رياض الخولي عن دوره فى جزيرة غمام، وحصل على جائزة أفضل مسلسل كوميدي والتي قدمها الفنان شيكو مسلسل راجعين يا هوي، ونالت منة شلبي جائزة أفضل ممثلة عن دورها في مسلسل بطلوع الروح، وقدمها الفنان أحمد السقا، جائزة أفضل ممثل نالها الفنان أحمد أمين عن دوره في جزيرة غمام وقدمتها الفنانة داليا البحيري.

وحصل على جائزة أفضل مسلسل تليفزيوني مسلسل جزيرة غمام، وقدمها رئيس المهرجان الفنان يحيى الفخراني، يشار أن لجنة تحكيم مسابقة مهرجان القاهرة للدراما تضم المخرجة إنعام محمد علي، وبمشاركة السينارست حاتم حافظ، والموسيقار راجح داوود، والفنان أحمد السقا، والفنان محمد ممدوح، ومدير التصوير محسن أحمد والناقدة خيرية البشلاوي، والمخرج تامر محسن، والفنانة صابرين.

مهرجان للقاهرة للدراما هو تكريم للسنوات الطويلة والتاريخ الدرامى المشرف للقاهرة واستديوهاتها ولفنانيها وكتابها ومخرجيها وأسطوات مهنة الدراما، لذلك لم يكن غريبا أن يكون التكريم فى المهرجان لكل عناصر اللعبة الدرامية، ولكل من ساهم فى صنع دراما عظيمة ألزمتنا الجلوس فى مقاعدنا مشدودين.




 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

COP 27

COP 27

الأحد، 20 نوفمبر 2022 08:41 م