حالات كورونا في مصر قليلة.. والأعراض تشبه البرد والزكام

الجمعة، 07 أكتوبر 2022 11:02 ص
حالات كورونا في مصر قليلة.. والأعراض تشبه البرد والزكام
الدكتور عوض تاج الدين

أكد الدكتور عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، أن مصر حققت نجاحا كبير جدا في علاج كورونا، وكذلك الأمراض الصدرية كما حققت نجاحا كبيرا في علاج الدرن وكل أطباء الأمراض الصدرية ساهموا في القضاء على الدرن.
 
وقال، إن حالات كورونا في مصر قليلة جدا، والغالبية العظمى تعانى من أعراض خفيفة مثل أمراض البرد العادية أو الزكام أو الانفلونزا، وهناك وفرة كبيرة في لقاحات كورونا، موضحا إن وزارة الصحة بدأت في تطعيم المراهقين من سن 12 إلى 17 سنة، موضحا أن كورونا لم تنتهى عالميا، ولم تعلن المنظمة إنتهاء وباء كورونا، لذلك المتابعة واتباع الإجراءات الاحترازية مهم جدا، موضحا، إنه إذا لم يكن هناك أدوية جديدة فإن هناك وسائل جديدة لتوصيل الدواء إلى المريض، لضمان راحة المريض واستقرار حالته.
 
وأوضح، خلال مؤتمر الجمعية المصرية لأمراض الصدر والتدرن" بالمو دلتا" المنعقد حاليا في القاهرة، إنه مع دخول الشتاء فان وزارة الصحة وضعت بعض الفئات المستهدفة لأخذ الجرعات المعززة للقاح كورونا، لقليل اصابتهم بفيروس كورونا، وحمايتهم من الأعراض الشديدة، وهم مرضى الجهاز التنفسي المزمن، ومرضى القلب ومرضى السكر، و كبار السن فوق سن الـ 65 عاما، والمرضى الذين يعانون من نقص المناعة، موضحا إن هذه الفئات عليهم تناول الجرعة المعززة الرابعة من لقاح كورونا.
 
وأكد، إن فيروس كورونا أصبح ضعيفا جدا، والحالات أصبحت قليلة والعراض بسيطة جدا وتشابه أعراض البرد أو الزكام أو الانفلونزا، وأصبحت الحالات الشديدة نادرة جدا، والتي تؤدى إلى دخول الرعايات ودخول المستشفى، موضحا أن ذلك بسبب الحملات  التي قامت بها الدولة للوقاية من الفيروس، مثل استخدام الماسكات لفترة طويلة، والحرص على لقاحات كورونا، واتباع كافة الإجراءات الاحترازية والتي أدت للحد من الإصابات. 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا