مكتبة الإسكندرية تحتفل بمرور 400 عام على وفاة شكسبير

الإثنين، 21 مارس 2016 10:58 ص
مكتبة الإسكندرية تحتفل بمرور 400 عام على وفاة شكسبير
مكتبة الإسكندرية
هبة فتحى

تنظم مكتبة الإسكندرية، احتفالية كبرى بعنوان "شكسبير400 تبدء من يوم 23 إلى 27 أبريل 2016، بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني في مصر، إلى أبد الآبدين 2016"، وذلك بمناسبة مرور 400 عام على وفاة الكاتب المسرحي والأديب الشهير وليم شكسبير "1564 - 1616م".

وليام شكسبير أديب إنجليزي يُعتبر أشهر شاعر وكاتب مسرحي في تاريخ الأدب الإنجليزي، زخرت العديد من المكتبات حول العالم برواياته العظيمة والتي مازالت تشهد على مدى إبداعه في رسم الشخصيات وجعلها تتحرك على الورق فكان ينطلق قلمه ليصور المواقف والصراعات التي تدور بين أبطالها وذلك في الإطار الذي حدده لها بمنتهى الإبداع والمهارة، وبشكل يجذب القارئ أو المشاهد لمسرحياته، ولقد تنوعت كتابات شكسبير ما بين كوميدية وتراجيدية وتاريخية.

وتحتفل مكتبة الإسكندرية على مدار خمسة أيام بالتراث الذي خلفه وليم شكسبير للإنسانية جمعاء، وذلك من خلال مؤتمر أكاديمي دولي، ومهرجان يضم مئات الفعاليات الفنية والثقافية.

وقال الدكتور إسماعيل سراج الدين؛ مدير مكتبة الإسكندرية، إنه في إطار الفعاليات الثقافية والفنية التي تقام حول العالم هذا العام تخليدًا لذكرى شكسبير، تأتي احتفالية مكتبة الإسكندرية لتؤكد أن أعماله استطاعت أن تتخطى حاجز الزمن واللغة، وعلى قدرته الاستثنائية على مخاطبة أجيال وثقافات مختلفة عبر اختلاف الزمان والمكان.

وأضاف: "كان وليم شكسبير أول من استخدم عبارة "إلى أبد الآبدين"، وها نحن نحتفل به في عام 2016 لنؤكد أن إبداعاته ستظل معنا إلى الأبد".

وأكد سراج الدين أن الهدف من هذه الاحتفالية هو نشر أعمال وإبداعات شكسبير بين الجمهور المصري بمختلف قطاعاته، وتعزيز الحوار والتفاهم بين الثقافات المختلفة من خلال مناقشة هذه الأعمال وعرضها فنيًا، وإتاحة الفرصة للتعلم والمعرفة من خلال أنشطة وفعاليات متنوعة ومعدة خصيصًا لإفادة جمهور متنوع كالأطفال، الأكاديميين، ذوي الاحتياجات الخاصة، والجمهور العام.

قالت هبة الرافعي مدير إدارة العلاقات العامة والاتصالات الدولية بمكتبة الإسكندرية إن الاحتفالية ستشهد مؤتمرًا أكاديميًا دوليًا، يجمع عدد كبير من الخبراء والباحثين والمهتمين بأعمال وليم شكسبير؛ ومنهم الدكتور محمد عناني؛ أستاذ الأدب الانجليزي بجامعة القاهرة وأستاذ الترجمة، وعدد كبير من الأكاديميين والفنانين من المملكة المتحدة، الهند، وعدد من الدول الأوروبية.

وتدور محاور المؤتمر حول ثلاثة موضوعات رئيسية، وهي: ترجمة أعمال شكسبير، التاريخ والسياسة في أعمال شكسبير، وشكسبير والنقد الأدبي.

وأضافت الرافعي أن الاحتفالية ستشهد عدد كبير من الفعاليات والأنشطة الثقافية التي تشارك فيها كافة قطاعات مكتبة الإسكندرية للاحتفاء بحياة وأعمال وليم شكسبير من خلال أشكال الفنون المتنوعة؛ كالعروض المسرحية وعروض الأفلام والمعارض الفنية.
وكانت إدارات مكتبة الإسكندرية المختلفة قد بدأت بالفعل بتقديم أعمال وليم شكسبير من خلال أنشطتها وفعالياتها منذ بداية هذا العام، والتي ستستمر وصولاً إلى أسبوع الاحتفالية في الفترة من 23 إلى 27 إبريل.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا