بالصور.. محافظ أسوان يلتقي بوفد جامعة تنسي الأمريكية

الثلاثاء، 03 مايو 2016 01:04 م
بالصور.. محافظ أسوان يلتقي بوفد جامعة تنسي الأمريكية
وفاء عبدالرازق

أكد اللواء مجدي حجازي، محافظ أسوان، علي أن التعاون بين جامعة أسوان والجامعات الدولية الأخرى سيفتح المجال أمام آفاق تنموية جديدة، حيث تم الإتفاق علي دراسة إقامة توأمة بين محافظة أسوان وولاية تنسي الأمريكية لإستثمار كافة أوجه الشبه والتقارب العلمي والسياحي والطبيعي والبشري مع إستغلال ذلك بشكل نموذجي للترويج السياحي والإستثماري وهو الذى سيتوازى مع بروتوكول التعاون بين جامعتي أسوان وتنسي لتبادل الخبرات والزيارات وخاصة في مجال نشر ثقافة الأمن النووي وعلوم الطاقة.

جاء ذلك خلال لقاء المحافظ مع وفد جامعة تنسي برئاسة الدكتور هاورد هول مدير معهد الأمن النووي بمركز بيكر سنتر بجامعة تنسي ، وبحضور اللواء دكتور مهندس عبد الإله الطويل الخبير العسكري والإستراتيجي في شئون الأمن النووي والإقليمي والدكتورة هايدي غنيم الأستاذة بقسم الهندسة النووية بجامعة تنسي والمستشار العلمي للمعهد، بالإضافة إلي الدكتور ستان باك نائب مدير المعهد والدكتور أشرف حميده الأستاذ بكلية الهندسة والطاقة والدكتور محمد أنور زكى الأستاذ بكلية العلوم بجامعة أسوان .

ورحب المحافظ، بالدعوة التي تلقاها من الوفد الأمريكي لزيارة ولاية تنسي من أجل التسويق السياحي والإستثماري للمقومات السياحية والإقتصادية لأسوان .

وطلب«حجازى» أن يتم التنسيق في ذلك مع الجهات المختصة وبحيث يضم وفد المحافظة متخصصين من الجامعة ومجال توليد الطاقة والسد العالى والثروة السمكية ، مؤكداً علي تقديم كافة التسهيلات الممكنة لتطبيق فكرة تنشيط السياحة الثقافية والعلمية من خلال إستضافة أسوان لمؤتمرات ومنتديات مع منح التسهيلات لإقامة الوفود المشاركة في هذه المؤتمرات والتى ستتضمن تنظيم جولات سياحية لهم ولأسرهم لإعطاء الفرصة أمامهم للإستمتاع بالآثار الخالدة والطبيعة الساحرة والطقس الجاف والمشمس .

ومن جانبه، أشاد الوفد الإمريكي برئاسة الدكتورهاورد هول بالأمن والأمان والإستقرار الذي لمسه الوفد خلال زيارته للمحافظة وأثناء جولاتهم وزياراتهم المتعددة لمعالمها ومزاراتها السياحية والعلمية ، فضلاً عن تمتع المواطن الأسواني بالبشاشة والترحاب وحسن المعاملة لضيوفه.

وأشار إلي أن مصر هي مهد الإشعاع الحضارى للعالم في القديم والنموذج الأمثل حالياً للتعاون العلمي وخاصة في مجال توليد الطاقة من الإستخدامات النووية السلمية في مجالات الطب والصناعة والبترول سواء علي المستوي الإفريقي أو الشرق الأوسط .

كما طرحت الدكتورة هايدي غنيم وهي مصرية الأصل وأستاذ بجامعة تنسي بعض الأفكار البناءة والمثمرة في مجال التنشيط السياحي من خلال تبني معهد الأمن النووي لذلك في إطار التبادل الثقافي والعلمي من خلال تنظيم زيارات للأساتذه والطلاب إلي أسوان ضمن التعاون بين الجامعتين وبالتنسيق مع الجهات المختصة في هذا الإتجاه.

وأوضح إلي أن ما لمسه الوفد الأمريكي من تفاهم وتنسيق من قبل محافظ أسوان والمسئولين في الجامعة لاقي إشادة وتقدير من الجانب الأمريكي لحرص المحافظ وإيمانه بأهمية مشاركة الخبرة العلمية والأكاديمية في مواجهة التحديات والمشاكل الحياتيه .

وفي نهاية اللقاء تبادل المحافظ وأعضاء الوفد الأمريكي الدروع والهدايا التذكارية تعبيراً عن روح الصداقة والتعاون بين الشعبين المصري والأمريكي .

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق