مصر تترقب عودة السياحة الروسية إلى ساحل البحر الأحمر

الخميس، 22 سبتمبر 2016 08:05 ص
مصر تترقب عودة السياحة الروسية إلى ساحل البحر الأحمر

بدأ وفدان روسيان كل على حدة الأربعاء، زيارة تفقدية داخل مطاري الغردقة وشرم الشيخ "على ساحل البحر الأحمر"، في إطار متابعة الإجراءات الأمنية وأجهزة الكشف عن الركاب والحقائب داخل صالات السفر والوصول، تمهيدا لاستئناف الرحلات الروسية إلى المطارات المصرية.

وقال مصدر أمني مصري إن الوفد الأول الذي بدأ زيارتة إلى مطار الغردقة ضم 7 خبراء، والثاني إلى مطار شرم الشيخ ضم 8 خبراء، وذلك طبقا لاتفاقات مسبقة مع وزارة الطيران المدني والمسؤولين الروسيين.

وأضاف المصدر: إن الوفدين تفقدا الإجراءات الأمنية وفقا للخطة الموضوعة، وفى إطار تطوير المنظومة الأمنية التى تسعى إليها وزارة الطيران المدني المصرية، وبما يحقق المزيد من أعمال التأمين للركاب داخل صالات السفر والوصول وكذلك مختلف مراحل التفتيش وتحميل الحقائب والبضائع.

وفي السياق نفسه يقوم وفدان أمنيان من كل من الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا بزيارة تفقدية خلال أيام الى مطار القاهرة الدولى، والتي تتزامن مع زيارة تفقدية من قبل منظمة الطيران الدولية "الإيكاو"، في إطار الوقوف على الإجراءات التأمينية المتبعة داخل مطار القاهرة الدولي بشكل خاص.

ويأتى ذلك فى الوقت الذي استأنفت فيه شركة "سكات " الكازاخستانية رحلاتها السياحية إلى شرم الشيخ بعد توقفها، عقب سقوط الطائرة الروسية فوق وسط سيناء أواخر شهر أكتوبر الماضي.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق