محافظ أسيوط يوفر تكاليف توصيل الوصلات الداخلية للمصانع

الثلاثاء، 27 ديسمبر 2016 02:57 م
محافظ أسيوط يوفر تكاليف توصيل الوصلات الداخلية للمصانع
سحر فاروق الحمداني

أكد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط، على العمل على تقديم كافة التسهيلات وإزالة المعوقات فضلًا عن اتخاذ إجراءات تيسيرية للمستثمرين ورجال الأعمال في المناطق الصناعية المختلفة بالمحافظة، واستخراج التراخيص لإقامة مشروعات اقتصادية واستثمارية جديدة.

ولفت إلى سعي المحافظة لتوفير كافة الاحتياجات الأساسية في المناطق الصناعية من مياه شرب وصرف صحي وكهرباء وطرق، مشيرًا إلى التسهيلات التي وفرتها المحافظة للانتهاء من تركيب الوصلات الداخلية لمشروع الصرف الصحي بمنطقتي الصفا وعرب العوامر الصناعيتين.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة المناطق الصناعية بمحافظة أسيوط بحضور محمد حمدالله رئيس جمعية المستثمرين بأسيوط، وعلى حمزة نائب رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين وعدد من المستثمرين ومسئولي وممثلي الهيئة القومية وشركة مياه الشرب بأسيوط ومسئولي شركات الكهرباء والمياة والإسكان.

وقرر الدسوقي تحمل المحافظة تكاليف توصيل تلك الوصلات للمصانع التي تعمل بشكل فعلي بمنطقتي الصفا وعرب العوامر الصناعيتين، على أن يتم تقسيط المبالغ المطلوبة من المصانع وصغار المستثمرين لتوصيل الوصلات الداخلية لمشروع الصرف الصحي حتى يتم استكمال نسبة الـ25% اللازمة والمطلوبة في تشغيل محطتي الصرف الصناعي والصحي بالمنطقتين والذي تم الانتهاء منهما كليًا.

ووجه المحافظ بحصر للمصانع التي تعمل بالفعل أو القابلة للعمل داخل المنطقتين، تمهيدًا لعمل مقايسات مباشرة لتحديد تكلفة توصيل الوصلات الداخلية لمشروع الصرف الصحي وتشغيلة، منوهًا عن تقسيط قيمة المقايسة على عام في حالة دفع 25% مقدم من قيمة المقايسات أو 6 أشهر في حالة عدم دفع المقدم مشيرًا إلى إعطاء شهرين كفترة سماح لكل مصنع بالمنطقتين.

وكلف الدسوقي إدارتي الإستثمار والبيئة بالمحافظة بتوجيه خطابات رسمية لكافة المصانع بالمنطقتين الصناعيتين بإعطاء مهلة لتوصيل الوصلات الداخلية للصرف الصحي وتحرير محاضر بيئية وتفعيل غرامات فورية في حالة امتناع المصانع عن توصيلها مطالبًا كافة المصانع والمستثمرين بمنطقتي عرب العوامر والصفا الصناعيتين بالإسراع في تركيب التوصيلات الفرعية للمصانع.

وأضاف محمد صلاح رئيس شركة المياه والصرف الصحي، أن محطة الصرف الصحي ببني غالب بمنقباد وتخدم منطقة الصفا الصناعية ومحطة الصرف بمنطقة عرب العوامر الصناعية بأبنوب تم الانتهاء منهما بتكلفة تعدت 360 مليون جنيه إلا أنه لم يتم تشغيلهما حتى الآن لعدم اشتراك نسبة لا تقل عن 25% من الطاقة الاستيعابية لمحطة الصرف الصحي كي يستمر تشغيلها حسب تصميمات المكتب الاستشاري للمشروع، داعيًا المصانع والمستثمرين بالمنطقتين على توصيل الوصلات الفرعية للمصانع لتشغيل المحطة وخدمة المستثمرين ورجال الأعمال ومشروعاتهم.

كما تفقد الدسوقي محطة الرفع بمنطقة عرب العوامر الصناعية بأبنوب واستمع لشرح تفصيلي للتشغيل الفعلي للمحطة ومتوسط استهلاك المياه وتكاليف تخلص المصانع للصرف الخاص بها قبل تشغيل المحطة وبعدها مشيرًا إلى العمل على إنشاء محطة للغاز الطبيعي واستكمال محطة المياه لتغطية المنطقتين الصناعيتين بالكامل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق