رئيس «عمال مصر»: الدعوة التركية لإنشاء اتحاد عمال إسلامي «خبيثة»

الجمعة، 06 يناير 2017 04:05 م
رئيس «عمال مصر»: الدعوة التركية لإنشاء اتحاد عمال إسلامي «خبيثة»
جبالي المراغي


أعلن جبالي المراغي، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، ورئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، رفض العمال العرب جميعا للدعوة التي أطلقتها تركيا لإنشاء اتحاد عمالي إسلامي أو شعبة للعمال داخل منظمة المؤتمر الإسلامي، واصفا الدعوة بـ«الخبيثة» لكونها تستهدف الدخول لتفتيت وحدة الشعوب العربية عن طريق العمال، بعد أن فشل النظام التركي في استخدام الجماعات الإرهابية.

وقال المراغي -أمام مؤتمر المرأة العاملة الذي نظمته سكرتير المرأة باتحاد العمال النائبة مايسة عطوة وبحضور وفد الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق برئاسة جبار طارش الدراجي- إن هذه الدعوة المرفوضة تتنافى مع القيم الدينية والمواثيق الدولية للعمل التي تفرق بين الأجناس والأديان في حقوق العمل.

وعن الحالة الاقتصادية بمصر، طالب المراغي العمال ببذل الجهد والتحلي بالصبر، موضحا أن «الفترة الحالية هي حالة طارئة وسنجنى ثمار المشروعات الكبرى بحلول هذه الانفراجة الاقتصادية منتصف العام الحالي».

من جانبه، أعلن رئيس الاتحاد العراقي، جبار طارش، أن اتحادات عمال مصر والعراق وسوريا ولبنان أدركت خطر الدعوة التركية بإنشاء كيان نقابي إسلامي، وأن هناك تحركا عربيا للعمال لإحباط هذه المحاولات التي تتزعمها قطر وعدد من الدول المعادية.

وأشار طارش إلى أن الشعب العراقي سعيد بالتقارب الكبير بين حكومتي مصر والعراق، وهناك ترحيب شديد بقدوم المصريين للعمل للمساهمة في إعادة البناء والتعمير بدون تأشيرة دخول، موضحا أن قانون العمل الجديد 37 لسنة 2015 ساوى في الحقوق بين العمال العرب والعراقيين، مضيفا أن الحصول على المعاش التقاعدي مستحق للجميع بعد مضى 30 سنة في العمل، ويستمر هذا الاستحقاق للزوجة والأبناء القصر في حالة وفاة العامل.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق