طبيب بدرجة نصاب.. زور شهادات الثانوية لالحاق أبنائه بكلية الطب

الأحد، 12 فبراير 2017 09:26 م
طبيب بدرجة نصاب.. زور شهادات الثانوية لالحاق أبنائه بكلية الطب
كلبشات
دينا الحسيني

نجحت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة في ضبط طبيب بشري لقيامه بتزوير محررات رسمية لإلحاق أنجاله بكليات الطب بإحدى الدول الأجنبية.

وأكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قيام المدعو «وجيه.ا.ع»، 52 عامًا، طبيب استشاري نساء وتوليد، مقيم بمحافظة الإسكندرية، سبق اتهامه في قضية تزوير شهادات دراسية منسوب صدورها لإحدى الدول العربية لأنجاله تُفيد حصولهم على شهادة الثانوية العامة بالقسم العلمي من تلك الدولة بنسب نجاح تتجاوز 99%، خلافًا للحقيقة ويعتزم التقدم بها لإحدى قنصليات الدول الأجنبية بالبلاد للحصول بموجبها على تأشيرات دراسية لأنجاله وإلحاقهم بكليات الطب بتلك الدولة.

وعقب تقنين الإجراءات وإعداد الأكمنة اللازمة تم ضبط المتهم المذكور حال تردده على المصالح الحكومية بدائرة قسم شرطة قصر النيل بالقاهرة لإنهاء بعض الإجراءات المتعلقة بسفره وعُثر بحوزته على الآتي:

شهادة خبرة باسمه منسوب صدورها لإحدى المستشفيات بإحدى الدول العربية تُفيد عمله بها خلال الأعوام من 2007 حتى عام 2011 وأخرى باللغة الأجنبية تُفيد عمله بتلك المستشفى خلال الفترة من عام 2011 حتى عام 2013 «مزورتان بالكامل».

خطاب مدون باللغة الأجنبية منسوب صدوره لإحدى النقابات العامة يُفيد قيده كاستشاري بالنقابة «مزور بالكامل».

وفي الإطار القانونى تم تفتيش مسكن المذكور وعُثر بداخله على (9) شهادات ثانوية عامة بأسماء بعض أنجاله تُفيد حصولهم على الثانوية العامة بالقسم العلمي من إحدى الدول العربية بنسب نجاح تتجاوز 99 % «مزورة بالكامل»، و(9) بطاقات تقدير الدرجات بأسماء بعض أنجاله لمرحلة التعليم الأساسي تحمل بصمات أختام مقلدة، بالإضافة إلى (21) بيان درجات باللغة الإنجليزية بأسماء بعض أنجاله بمراحل تعليمية مختلفة تفيد إجتيازهم الاختبارات تحمل بصمات أختام مقلدة منسوبة وزارة التعليم بدولتين أجنبيتين.

كما عُثر على (3) شهادات جامعية بإسم زوجته تُفيد حصولها على الإجازة من كلية التربية بإحدى الجامعات بدولة عربية قسم رياض الأطفال بتقدير جيد جدًا تحمل بصمات أختام مقلدة، و(2) بيان درجات للمواد الدراسية التي حصلت عليها زوجته خلال دراستها خلال الأعوام من 2006 حتى 2010 تحمل بصمات أختام مقلدة.

وبمواجهة المتهم المذكور اعترف باستخدامه المحررات المزورة المشار إليها للحصول بموجبها على تأشيرة سفر له ولأسرته التي تتكون من 12 فردًا من سفارة إحدى الدول الأجنبية وإلحاق بعضهم للدراسة بكليات الطب بتلك الدولة، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التي باشرت التحقيق.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق