بعد تكرار إعلان مقتله.. زعيم داعش بـ 7 أرواح

الأحد، 12 فبراير 2017 08:40 م
بعد تكرار إعلان مقتله.. زعيم داعش بـ 7 أرواح
زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي
محمد الشرقاوي

أفادت وسائل إعلام عراقية، مساء الأحد، مقتل زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي، بعد إصابته في قصف جوي، بالقرب من الحدود السورية، في حين لم تذكر المواقع هوية الضربات الجوية.

وأضافت المواقع، أن البغدادي أصيب خلال غارات استهدفت اجتماعات لقيادات التنظيم في ثلاثة مناطق هي عكاشات والزلة والعبيدي بالقائم غربي محافظة الأنبار قرب الحدود السورية.

فيما أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنها لا تملك معلومات عن إصابة زعيم داعش، وهو ما نشرته مواقع أجنبية.

أبو بكر البغدادي سبق الإعلان عن مقتله أكثر من مرة، من قبل التحالف الدولي أو السلطات العراقية، حيث كان آخر ظهور صوتي له قبل انطلاق عمليات تحرير الموصل في أكتوبر الماضي.

2014
أعلنت وحدات حماية الشعب الكردية، مقتل زعيم داعش في معارك دارت بين المقاتلين الأكراد والدواعش في أطراف مدينة «كوباني»، وذكر موقع «صوت كردستان»، أن هناك جثة لشخص يعتقد أنها للبغدادي.

2015
أعلنت مواقع عراقية، أن غارة للطيران العراقي على غربي ولاية الأنبار في العراق، أدت إلى مقتل قادة من تنظيم داعش، في هجوم مكثف سبق وصول زعيم التنظيم لمحافظة «الأنبار» العراقية.


2016
نشرت مواقع دولية، عن ظهور البغدادي مرتين، أولهما في بداية العام في مسابقة دينية بمدينة الرقة.

بعدها أفادت بيانات عسكرية، أن طائرة تابعة لسلاح الجو العراقي استهدفت موكبا للبغدادي بغارة جوية عند الحدود مع سوريا، حين كان يتوجه لحضور اجتماع لقياديي داعش.

والمرة الثانية ظهر البغدادي شخصيا في تسجيل صوتي له بعد غياب لأكثر من عام قبل أيام من معركة الوصل، دعا خلاله إلى التصدي للقوات العراقية، وجاء في التسجيل «يا أهل نينوى عامة، وأيها المجاهدون خاصة إياكم والضعف عن جهاد عدوكم ودفعه، لثمن بقائكم في أرضكم بعزّكم أهون بألف مرة من ثمن انسحابكم عنها بذلكم».

2017
في يناير ذكرت مواقع عراقية، أن تقارير أمنية أفادت عن مكان تواجد أبو بكر البغدادي، بمنطقة تقع في محيط «قضاء بعاج» الواقع على الطريق الدولية بين العراق وسوريا، وتزامنت تلك المعلومات مع بيان التحالف الدولي قال فيه «إنه لا يستطيع تأكيد مقتل زعيم داعش».

في فبراير ذكرت مواقع عربية، أن زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، أصيب بجروح بالغة في ضربة جوية نفذتها القوات العراقية قضت على قادة حضروا اجتماعا لمناقشة هزائم التنظيم في الموصل.

وأضاف المواقع، أن الضربة الجوية كانت منذ يومين في محافظة الأنبار غربي العراق بعد ورود معلومات بوجوده في «قضاء القائم».

صفحات داعش
ولم تعلن أي بيانات للتحالف الأمريكي والمواقع التابعة لداعش وأي عن مقتل البغدادي، أو أي من مساعديه في غارات للتحالف الدولي.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق