تفاصيل مقتل مسنه على يد نجلها المريض عقليا‎

الجمعة، 17 فبراير 2017 05:13 م
تفاصيل مقتل مسنه على يد نجلها المريض عقليا‎
دينا الحسيني

حصلت «صوت الأمة»، على التفاصيل الكاملة لواقعة مقتل مسنة على يد نجلها المريض نفسي، عقب أدائها صلاه الفجر.


وقال اللواء أشرف عبد القادر، مدير الإدارة العامة لمباحث القليوبية في تصريحات خاصة: تلقينا بلاغًا لقسم ثان شبرا الخيمة بوقوع جريمة قتل بدائرة القسم، وانتقل العميد صموئيل عطا الله مأمور القسم والمقدم أحمد حماد رئيس المباحث والفحص تبين أنه أثناء قيام صفاء عزب 78 سنه بأداء صلاه الفجر قام نجلها أحمد حسن 42 عامابقتلها.

وباجراء تحريات العقيد حسن زيوار، رئيس فرع البحث الجنائي بشبرا الخيمة، وبسؤال شقيق القتيل ويدعى طه حمدي 52 عاما، مدير مدرسة قال إن شقيقه يعالج منذ سنوات من مرض نفسي لإتباعه سلوك عدواني ضد الأشخاص، وأنه انفصل عن زوجته بعد الفشل في علاجه، وانتقل للإقامة مع والدته ويوم الحادث انتابته حالة هياج عقب تلاوه الأم للقرآن، وإنهال عليها بالضرب على رأسها حتى لقيت مصرعها ثم أجرى اتصالًا هاتفيًا به يخبره بقتله لأمه، وتحرر محضر بالواقعة رقم 1509 إداري لسنة 2017 وبعرضه على النيابة العامة، قررت عرضه على الطب النفسي للتأكد من سلامة قواه العقلية من عدمه.

وخلال التحقيقات إنهار الابن المتهم أثناء مناقشته بمعرفة العميد محمد الألفي مدير المباحث الجنائية بالقليوبية، الذي فاق من لحظة عدم الاتزان النفسي وطلب رؤية أمه قبل دفنها وإنهار بالبكاء، بأنه ضحية مرض أبتلاه الله به أفقدته حياته، وخسر زوجته وأطفاله بعد تردده على الطب النفسي للعلاج منذ عام 2002 ولا أمل في شفاءه، فطلبت زوجته الطلاق وترك لها منزل الزوجية، لتقيم فيه وأبناءه وعاد للإقامة بمنزل والدته التي وقفت على خدمته ورعايته رغم كبر سنها وليلة الحادث كان مستغرقًا في نومه وغادرت الأم سريريها بهدوء حتي لا تقلق نومه، وتوجهت للوضوء وأداء صلاه الفجر، شعر بها وحاول استكمال نومه إلا أنه فقد إتزانه ووجد نفسه ينهال على أمه بلا رحمة أو شفقه حتى فارقت الحياه وسقطت قتيلة غارقة في دمائها وأخذ يحتضنها ويطلب منها العفو والغفران.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق