الحكومة النيجيرية تعلن تصنيف «الحركة الإسلامية» منظمة إرهابية

الأحد، 12 مارس 2017 12:14 م
الحكومة النيجيرية تعلن تصنيف «الحركة الإسلامية» منظمة إرهابية
الحكومة النيجيرية
كتبت- شيريهان المنيري:

أعلنت السلطات النيجيرية رسميًا تصنيف ما يُطلق عليه اسم «جماعة الحركة الإسلامية» وزعيمها المُعتقل إبراهيم الزكزكي؛ منظمة إرهابية، موضحة بحسب قناة «الإخبارية» السعودية، أن تلك الخطوة جاءت بعد قيام الحركة بالتخطيط لعدة عمليات إرهابية، وحمل السلاح ومنع القوات في كثير من المواضع لمُمارسة مهامها، والاشتباك معهم في بعض المناطق. إضافة إلى زعيمها «الزكزكي» الذي كان قد تم إعتقاله في 2015، بتهمة التخطيط لإغتيال رئيس الأركان النيجيرية، توكور بوراتاي.

 

كما تناول التقرير التليفزيوني كيفية تدريب الأطفال في معسكرات «الحركة الإسلامية»، وإعدادهم كجيش من المقاتلين مُستقبلي، يُمكن استخدامه في الحروب في سوريا واليمن والعراق، وغيرها من البلدان التي يعبث بها النظام الإيراني، على حد تعبيره.

 

وأشارت «الإخبارية» إلى استيلاء الجيش النيجيري على العديد من الصناديق الخشبية المليئة بالأسلحة، والتي كانت إيران تُحاول تمريرها لجماعتها الموالية لها في نيجيريا على مدار الشهور الماضية.

 

وقال التقرير الذي أذاعته القناة السعودية مساء أمس السبت: «طهران تهدف من خلال دعم الزكزاكي إلى نشر الطائفية في القارة الإفريقية وتأسيس ميليشيا عسكرية على غرار حزب الله في لبنان، لتكون أداة ضغط على الحكومات النيجيرية لتحقيق مطالب وأهداف السياسة الإيرانية في القارة بشكل عام، وفي نيجيريا بشكل خاص، نظرًا لأهميتها الإقتصادية والإستراتيجية بإعتبارها أهم الدول المُنتجة للنفط في القارة السمراء، ومن ثم يُحاول النظام الإيراني السيطرة عليها عبر هذه المليشيا».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق