مدير أمن «شمال سيناء»: التحقيقات كشفت تورط أجهزة أجنبية في دعم الإرهاب

الإثنين، 13 مارس 2017 06:03 م
مدير أمن «شمال سيناء»: التحقيقات كشفت تورط أجهزة أجنبية في دعم الإرهاب
اللواء سيد الحبال، مدير أمن شمال سيناء
دينا الحسيني

قال اللواء سيد الحبال، مدير أمن شمال سيناء، إن قوات إنفاذ القانون من رجال الجيش والشرطة، في تواجد مستمر علي مدار الساعة بالعريش والشيخ زويد ورفح، وباقي مدن شمال سيناء. 

وكشف الحبال، في اتصال هاتفي مع «صوت الأمة»، عن تورط أجهزة مخابرات أجنبية، فى دعم التنظيمات الإرهابية بسيناء، حسب اعترافات المتهمين بالإنضمام للجماعات التكفيرية، التي تمت خلال مناقشتهم، مؤكدًا على أن أجهزة المعلومات المختلفة، رصدت عدة اتصالات بين العناصر الإرهابية وبعض الجهات الخارجية، الأمر الذي يعزز فرضية المخطط الخارجي لأحداث فوضي بشمال سيناء.

وعن إجراءات القبض علي العناصر الإرهابية والتكفيرية بسيناء، شدد الحبال على أنه لا يتم القبض على أى عنصر إرهابي، إلا من خلال معلومات مؤكدة، وبعد فحص دقيق، موضحًا أن المحافظة بالكامل تخضع للسيطرة الأمنية، والمواطن يشعر بتلك الحملات التي استهدفت أخطر البؤر الارهابية والاجرامية، بأحياء العريش في الفترة الماضية. 

وأضاف: «هناك خطة أمنية لتأمين كافة الكنائس ومقار إقامة الأقباط، والأجهزة الأمنية ترصد بعض العناصر الإرهابية، المندسه بين الأهالي وتتخذ منهم ستارًا بشريًا، ولأننا نحرص بشدة على أرواح المدنيين، فإننا نتحين التوقيت المناسب للتعامل مع المُسلحين، درأً لأي خسائر قد تحدث في عمليات المواجهة».

وأشار «الحبال» إلى أن مُعدل العمليات التى ينفذها الجماعات الإرهابية، انخفضت بشكل ملحوظ خلال الـ 4 أشهر الأخيرة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق