مرصد الإفتاء يستنكر تفجير مقديشيو الإرهابي

الخميس، 16 مارس 2017 11:57 م
مرصد الإفتاء يستنكر تفجير مقديشيو الإرهابي
دار الإفتاء المصرية

استنكر مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية، بشدة التفجير الإرهابي الذي نفذته حركة الشباب الصومالية من خلال تفجير سيارة ملغومة قرب فندق في شارع مزدحم بالعاصمة مقديشيو؛ ما أسفر عن مقتل 15 شخصا على الأقل، وإصابة 17 آخرين، وذلك بعد ساعات من انفجار آخر، أودى بحياة سائق حافلة حاول اقتحام نقطة تفتيش وأعلن المتحدث باسم حركة الشباب الصومالية المتشددة المسئولية عن الهجومين.
 
وحذر المرصد ـ في بيان له اليوم ـ من تصاعد وتيرة الأعمال الإرهابية في العاصمة الصومالية مقديشيو واستهداف الأسواق التجارية، والفنادق، والمناطق المزدحمة..داعيا إلى ضرورة التصدي إلى محاولات الحركة الإرهابية لنشر فكرها ومنهجها الخاطىء بقوة السلاح والعمليات الإرهابية، وما تمثله العمليات الإرهابية الخطيرة التي تقوم بها الحركة، واستهداف المناطق المزدحمة والأسواق التجارية في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية بالصومال.
 
وأكد لمرصد «أهمية منع مصادر التمويل الأساسية عن حركة الشباب الصومالية والتي تعتمد بشكل أساسي على التحويلات الخارجية من الدول الأوربية، وكذلك التجارة، وخاصة تجارة (الفحم)، ومحاصرة الموانىء والمنافذ التي تستخدمها الحركة في تجارتها».
 
يذكر أن حركة الشباب الصومالية المناهضة للحكومة الصومالية تعد من أكبر الجماعات والتنظيمات الإرهابية بمقديشيو وتتبع تنظيم القاعدة وتعتبر الحكومات والنظم السياسية القائمة أنظمة كفر مرتدة تخالف الإسلام وتعادي الشريعة وتوالي أعداء الدين، وأن العنف هو الوسيلة الوحيدة - حسب اعتقادهم - لإحداث تغييرات جوهرية في بنية النظم السياسية والاجتماعية والثقافية، إضافة إلى عدم الاعتراف بمفاهيم الوطن والمواطن باعتبارها مفاهيم ترسخ القيم والمبادىء الغربية.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق