نائب وزير التعليم: الوزارة تخطط للوصول إلى 500 مدرسة فنية خلال عامين

الخميس، 16 مارس 2017 06:54 م
نائب وزير التعليم: الوزارة تخطط للوصول إلى 500 مدرسة فنية خلال عامين
طارق شوقى وزير التربية والتعليم
ريم محمود

أكد نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفني، الدكتور أحمد الجيوشي، أن الوزارة نجحت في تطبيق نموذج مدرسة داخل مصنع أو مزرعة، مشيرًا إلى أنه تم حتى الآن تم إنشاء 40 نموذجا منها وتستهدف خطة الوزارة إلى الوصول إلى 500 نموذج خلال عامين فقط بالمحافظات وذلك للوصول إلى التعليم الفني التطبيقي وليس النظري فقط لتوفير تعليم فني حقيقي داخل بيئة العمل.
 
جاء ذلك خلال افتتاح فعاليات يوم التوجيه الوظيفي الذي أقيم اليوم الخميس، بمجمع التعليم التكنولوجي المتكامل بالفيوم تحت شعار " شغلانتي مستقبلي" بحضور الدكتور جمال سامي محافظ الفيوم والدكتور عبد الوهاب الغندور أمين عام صندوق تطوير التعليم، وفليتشي لومباردو المستشار الثقافي للسفارة الإيطالية بالقاهرة والدكتور عادل عبد المنعم وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة والدكتور عماد الدين حسين مدير المجمع التكنولوجي المتكامل.
 
وقال الجيوشي، إن مجمع التعليم التكنولوجي بالفيوم يمثل أحد النماذج الرائدة في هذا المجال لدوره في إكساب الطلاب للمهارات المختلفة وتأهيلهم لسوق العمل.. مضيفا أن هذه الملتقيات تسهم في إطلاع طلاب التعليم الفني على احتياجات الشركات والمهارات اللازمة للالتحاق بسوق العمل وكيفية إبراز هذه المهارات.
من جانبه أكد محافظ الفيوم، أهمية التعليم الفني وضرورة تأهيل الطلاب وربطهم بسوق العمل.. مشيرا إلى التعاون الدائم مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني للارتقاء بمجالات التعليم المختلفة على أرض المحافظة، لافتا إلى ضرورة الاهتمام بمجالات التعليم الفني التي يعانى سوق العمل من نقص العمالة فيها أو نقص الكفاءات والعمالة المدربة في هذه المجالات.
 
وقال وكيل وزارة التربية والتعليم، إن يوم التوجيه الوظيفي يهدف إلى إطلاع طلاب المدارس الفنية على فرص العمل المتاحة بالشركات والمصانع، وشرح المهارات اللازمة للعمل بهذه الوظائف.. مشيرا إلى أنه يشارك في الفعاليات 23 شركة ومصنعا متخصصا في مجالات الأجهزة الكهربائية والصناعات الغذائية والملابس الجاهزة والسيراميك والسيارات، و14 مؤسسة كبرى متخصصة في تنمية المهارات البشرية، ويستفيد منه نحو 700 طالب وطالبة يمثلون 18 مدرسة فنية من مختلف مراكز المحافظة وقد تم تقديم عروض توضيحية حول الفرص الوظيفية المستقبلية وورش عمل حول كتابة السيرة الذاتية وإجراء المقابلات وأنشطة تعليمية ترفيهية.
 
وأضاف أن الملتقى الثالث للتوظيف يلتقي فيه الطلاب والخريجين مع الشركات الوطنية ورجال الأعمال لتحقيق رؤية من المدرسة إلى المصنع وهذا يدل على كفاءة النظام التعليمي في إعداد معايير دولية تتماشى مع متطلبات سوق العمل.
 
وأوضح أمين عام صندوق تطوير التعليم، أن ملتقى التوظيف ركيزة هامة لتحقيق التواصل بين مؤسسات التعليم الفني والمجتمع الصناعي.. مشيرا إلى أن المجمع أنشئ بالتعاون الفني والمالي المشترك بين الحكومتين المصرية ممثلة في صندوق تطوير والتعليم والحكومة الإيطالية ممثلة في السفارة الإيطالية ووحدة الدعم الفني التابعة لها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق