«طنطاوي».. برلماني «السب» عنده لبانة

الخميس، 23 مارس 2017 01:33 م
«طنطاوي».. برلماني «السب» عنده لبانة
مجلس النواب - أرشيفية
كتب- أمل عبد المنعم

كانت المشادة الكلامية، التي تطورت إلى الاشتباك بالأيدي، وتبادل السباب، بين النائبي أحمد طنطاوي، وهاني الحفناوي، والتي نشبت خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية، بمجلس النوتب الأسبوع الماضي، هي آخر مشاكسات «الطنطاوي»، داخل البرلمان.

سبق تلك الواقعة، حالة الجدل التي أثارها «طنطاوي»، أثناء انعقاد إحدى الجلسات، حيث رفض عضو مجلس النواب «الامثال لقرار المجلس والخروج من القاعة». كان علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، أحال النائب أحمد الطنطاوي، إلى مكتب المجلس للتحقيق معه، ذلك لعدم امتثاله لقرار البرلمان بخروجه من القاعة. 

يذكر أن المجلس صوت على طلب «عبد العال»، بخروج النائب من القاعة. وقال عبد العال: «على النائب الامتثال لقرار المجلس بعدما صوت بالموافقة على خروجه». لكن «طنطاوي» رفض الخروج من القاعة، بعدما صوت الأعضاء على مقترح خروجه. 

وفي واقعة آخرى أشتبك النائب مرتضى منصور، مع «طنطاوي»، عضو تكتل (25-30)، بعد مشادة بسب الظهور على القنوات الفضائية، حيث هاجم «منصور» الأخير. وقال إنه خرج على إحدى الفضائيات وسب 4 من زملائه، ثم عنفه قائلًا: «أقعد واحترم نفسك».

وسادت حالة من الهرج بعد اشتباك النائبين لفظيًا، وتدخل عدد من النواب لفض الأمر، ووجه الدكتور علي عبدالعال، رئيس المجلس، حديثه للنواب قائلًا: «منصبي ومكانتي لا تمكناني من رفع قضايا أو بلاغات  للنائب العام ضد وسائل الإعلام التي تشوه المجلس، ولكن من يريد من النواب أن يتقدم بذلك فليفعل».

وكان يمثل أول واقعة طرد للنائب أحمد طنطاوي، من المجلس بموافقة أغلبية الأعضاء، ذلك نظرا لاعتراضه المتكرر علي القانون (32) بتنظيم بعض إجراءات الطعن على عقود الدولة، ووجه له رئيس المجلس تهمة إثارة الشغب، وقرر إخراجه بعد تصويت الأعضاء وامتثل «طنطاوي» للقرار.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق