بعد الولادة تعرفى على أفضل الوسائل منع الحمل المفاجئ.. الحبوب الطارئة

الأحد، 02 أبريل 2017 11:00 ص
بعد الولادة تعرفى على أفضل الوسائل منع الحمل المفاجئ.. الحبوب الطارئة
حبوب منع الحمل
كتبت رانيا سعد الدين

 
ينتاب المرأة بعد ميلاد طفلها الأول بعض من مشاعر الخوف والقلق من تكرار تجربة الحمل والولادة مرة أخري علي الرغم من أن حدث استقبال طفل جديد في العائلة يجلب مشاعر الفرحة والسعادة، لكن رحلة المرأة الحامل خلال الشهور التسعة للحمل وبعد الولادة وتكريس الأهتمام والرعاية للمولود الجديد يجعل التفكير في حمل جديد أمر مرهق على المستوي الجسدي والنفسي للأم ، لذا فإن التخطيط للحمل السليم قبل الشروع في اتخاذ قرار الإنجاب هو أمر في بالغ الأهمية ولتجنب حدوث حمل غير مرغوب فيه تعرف علي الوسائل التي يمكن استخدامها لمنع الحمل على الأقل لجعل هناك فترة زمنية مناسبة بين أطفالك حتي تتمكن المرأة من التقاط أنفاسها واستعادة حالتها النفسية والصحية.  

وقد أثبتت العديد من الدراسات الحديثة أن الوسائل الهرمونية هي من أشهر وسائل منع الحمل وتعمل عن طريق منع مبيضي المرأة من الإباضة حيث تكثف الهرمونات المخاط عند عنق الرحم فتمنع الحيوانات المنوية من دخول الرحم وتكون نسبة نجاح تلك الوسيلة مرتفعة في منع الحمل مثلها مثل حبوب منع الحمل التي تتناولها المرأة كل يوم والحقن التي تأخذها المرأة كل بضعة أشهر ولكن لها أيضا أعراض جانبية منها عدم انتظام الدورة الشهرية وزيادة الوزن.

أما الحبوب الطارئة  تستخدم في حال فشل الوسائل المعتادة لمنع الحمل أو نسيان استخدامها  فحبوب منع الحمل الطارئة تستخدم لتقليل فرصة حدوث الحمل غير المخطط له  لذا فيمكن اختيار حبوب منع الحمل الطارئة والاحتفاظ بها بشكل دائم لاستخدامها عند الحاجة ، حيث أن استخدامها في الوقت الأقرب للعلاقة الجنسية غير محمية يسهم في زيادة فعالييتها.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

السبت، 12 أكتوبر 2019 01:51 م