شعبة الأرز: خفض أسعار الأرز عن المتداول يهدد بتحوله لـ"علف حيوانات"

الخميس، 06 أبريل 2017 12:00 ص
شعبة الأرز: خفض أسعار الأرز عن المتداول يهدد بتحوله لـ"علف حيوانات"
أرز
محمد المسلمى

أكد رجب شحاتة، رئيس شعبة الأرز باتحاد الصناعات، أن أسعار تداول الأرز بالسوق المصرى حاليا تعتبر "أسعار مستقرة"، لافتا أنه لا يمكن الاستمرار بخفض سعر تداول الأرز حتى لا يتم استخدامه "علف" للحيوانات.

 

وأضاف شحاتة،أن السعر الحالى لطن "أرز الشعير" حوالى 4500 جنيه، موضحا أنه لا يمكن خفض السعر أقل من 4200 جنيه للطن، لأنه فى تلك الحالة سيقوم الفلاحون باستخدامه كعلف لحيواناتهم بدلا من بيعه بسعر أقل من تكلفته.

 

وأشار شحاتة إلى أن القرار الصادر من الدكتور على المصيلحى، وزير التموين، بمنع تداول منتجات الأرز والسكر بالأسواق، دون وجود سعر المصنع وسعر البيع للمستهلك على غلاف المنتج، ومصادرة أى منتج غير مثبت عليه تلك الأسعار اعتبارا من منتصف أبريل الجارى، دفع المحال التجارية إلى طرح مخزونها من الأرز والسكر بأسعار مخفضة، للانتهاء من المخزون قبل تاريخ تطبيق القرار، وهو ما منتج عنه عرض الأرز بالوقت الحالى بأسعار أقل من أسعار بيعه الفعلية، متوقعا أن تشهد الأسعار استقرارا بمعدلاتها الطبيعية بالتزامن مع تطبيق قرار وزير التموين.

 

واستبعد رئيس شعبة الأرز بإتحاد الصناعات، ارتفاع أسعار بيع الأرز بالأسواق بحلول شهر رمضان المقبل، وذلك لأن الأسعار الحالية، والتى تتراوح من 6 جنيهات إلى 6,5 جنيه لكيلو الأرز السائب، و6,5 إلى 7,5 لكيلو الأرز المعبأ، تعتبر أسعارا مناسبة ومستقرة، ولا يوجد داعى لزيادتها.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق