الدفاع عن الحق في الصحة: ارتفاع أسعار أكياس الدم «إعدام للفقراء»

الخميس، 06 أبريل 2017 05:20 م
الدفاع عن الحق في الصحة: ارتفاع أسعار أكياس الدم «إعدام للفقراء»
احمد عماد وزير الصحة
هيثم الشرقاوي

قال إلهامي الميرغني عضو لجنة الدفاع عن الحق في الصحة، إن قرار زيادة أسعار أكياس الدم الذي أعلنته وزارة الصحة يهدد حياة آلاف بل ملايين المرضى في مصر، وأضاف، في تصريحات لـ «صوت الأمة»، أن هذا القرار مع قرارات زيادة أسعار الأدوية يعد بمثابة إعدام للفقراء في مصر لصالح أصحاب شركات الأدوية والمستشفيات الخاصة، وبنوك الدم الخاصة، ولم يعد المواطن تحمل مثل هذه الأعباء الثقيلة التي تفرضه عليه الدولة وسط ارتفاع أسعار كل شيء في مصر.

وأكد الميرغني، ارتفاع أسعار أكياس الدم للمستشفيات الخاصة ينعكس على المواطنين، فكانت الدولة تبيع كيس الدم للمستشفيات الخاصة بـ 90 جنيها مدعم، وتقوم هي ببيعه للمرضى بـ 700 جنيه، وبعد زيادة السعر رسميا لـ 450 جنيها سترفع المستشفيات الخاصة الثمن لـ1400 جنيه لأنها تريد أن تكسب في ظل غيبة وزارة الصحة، وبالتالي المواطن مضرور لأنه مضطر للحصول على الخدمة.

وقال: «هذه القرارات التي تتخذها الدولة في صناعة الدواء ليست في خدمة المريض بل هي لمصلحة كبار رجال الأعمال الذين يعملون في صناعة الدواء، وهو ما يمثل إعدم من لا يملك المال لكي يحصل على العلاج». 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق