المحافظين يعلن دعمه لقرار فرض حالة الطوارئ لملاحقه الإرهابيين

الثلاثاء، 11 أبريل 2017 12:20 م
المحافظين يعلن دعمه لقرار فرض حالة الطوارئ لملاحقه الإرهابيين
المهندس أكمل قرطام رئيس حزب المحافظين
كتب رامى سعيد

أكد حزب المحافظين فى بيان له اليوم على دعمه و تأييده لما انتهى إليه اجتماع مجلس الدفاع الوطني من اتخاذ قرارا بفرض حالة الطوارئ فى عموم مصر، وتكليف رئيس الجمهورية للحكومة باتخاذ الخطوات الدستورية بالعرض على مجلس النواب، درءاً لأية أعمال وأفعال إرهابية متوقعة وإجهاضا لمخططات مستقبلية مدعومة بتأمر خارجي على البلاد.

وأوضح المحافظين أن مصر تمر  حالياً بمنعطف تاريخي خطير يتطلب أن يكون الجميع على قلب رجل واحد، نظرًا لما يموج به العالم من حولنا بـ«إرهاب أسود» لا دين ولا أخلاق ولا وطن له، مشيرًا إلى تحذرات الرئيس السيسى للعالم أجمع بأنه لا مأمن ولا مهرب ولا مصادقه مع أهل الشر الذين يستبيحون كل المحارم باسم الدين، والإسلام منه براء.

وأشار حزب المحافظين إلى  أن مصر وحدها تحارب وتقاوم عدوا متخفياً تحت عباءات ومسميات مختلفة وكان آخرها ما قام به من اعتداء وحشي على المصريين في كنائسهم، وقبل ذلك اغتيال شهداء مصر في شهر رمضان إبان وقت الإفطار، ناهيك عن محاولات أخرى عديدة أكثرها تم إحباطه وكلفتنا ضحايا من شهداء الشرطة والجيش.

وتابع حزب المحافظين «نحن إذ نوافق على ما انتهي إليه مجلس الدفاع الوطني، نؤكد ثقتنا فيما أعلنه الرئيس عبد الفتاح السيسي في أن إعلان حالة الطوارئ وما يستتبعه من تفعيل لقانون الطوارئ هو لمتابعة المنفذين والمخططين ومن خلفهم من منظمات تخابرية وتمويل من بعض الدول حولنا».

واختتم حزب المحافظين بيانه قائلا: «نهيب بالبرلمان وهيئته البرلمانية، أن يأكدوا على المفاهيم والأطر والغرض من فرض حالة الطوارئ التي وردت في حديث الرئيس وبيانه لشعب مصر على اثر اجتماع مجلس الدفاع الوطني».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق