توقيع برتوكول لإنشاء ممشى «أهل مصر» ومرسى عائم للمراكب النيلية

الخميس، 13 أبريل 2017 06:28 م
توقيع برتوكول لإنشاء ممشى «أهل مصر» ومرسى عائم للمراكب النيلية
الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، وهشام عكاشة، رئيس البنك الأهلي المصري
أسماء أمين

وقع الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، وهشام عكاشة، رئيس البنك الأهلي المصري، بروتوكول تعاون يهدف لمشاركة البنك في مشروع تطوير وتجميل البر الشرقي لنهر النيل في المسافة الممتدة بين كوبري 15 مايو حتى كوبري إمبابة بطول كيلومترين، والذي يشمل إنشاء ممشى ومتنزه سياحي ومرسى عائم للمراكب النيلية الصغيرة.

تم توقيع البروتوكول بديوان عام الوزارة بحضور كل من الدكتور هشام الشريف، وزير التنمية المحلية، والدكتور رجب عبد العظيم، وكيل وزارة الري، والمهندس عماد ميخائيل، رئيس مصلحة الري، والمهندس صلاح عز رئيس قطاع حماية النيل.

وعقب التوقيع صرح الدكتور محمد عبد العاطي، بأن حماية نهر النيل والحفاظ على مياهه وتجميل ضفافه يعد واجبا وطنيا ومسئولية مجتمعية تتقاسمها الحكومة مع المؤسسات الاقتصادية ومنظمات المجتمع المدني وكافة المواطنين ليس فقط لكونه مصدرا للحضارة وشريانا للحياة بل أيضا لأنه رمز للجمال وباعث للبهجة في نفوس جموع المصريين.

ورحب «عبد العاطي» بتعاون الوزارة مع البنك الأهلي بهدف العناية بشاطئ النيل ووقايته من عوامل النحر ولإضفاء لمسة جمالية عليه ليظل كعهده قبلة يتوجه اليها المواطنون طلبا للاستمتاع والترويح عن أنفسهم والتخفيف من أعباء الحياة.

وأشار إلى أن البروتوكول يتضمن مشاركة البنك الأهلي بجانب كبير من تكلفة مشروع تطوير وتجميل البر الشرقي للنيل الذي يشمل إنشاء ممشى ومتنزه سياحي بطول كيلومترين تحت مسمى «ممشى أهل مصر».

وسوف يتحمل البنك تكلفة إنشاء مرسى مغطى عائم للمراكب النيلية الصغيرة بالمنطقة المواجهة لمقر المركز الرئيسي للبنك بمنطقة بولاق أبو العلا، كما يشمل البروتوكول أيضا تأجير قطعة أرض بذات المنطقة لاستخدامها كساحة لانتظار أتوبيسات نقل العاملين بالبنك.

وأثنى «عبد العاطي» على مبادرة البنك الأهلي بالمشاركة في المشروع، وأعرب عن أمله في إتباع باقي المؤسسات الاقتصادية المصرية لهذا النهج والمساهمة في تطوير وتجميل شواطئ نهر النيل وحماية مجراه سواء في محافظة القاهرة أو في باقي المحافظات الأخرى التي يمر بها.

ومن جانبه أكد هشام عكاشة، رئيس البنك الأهلي المصري، على أن المشاركة في هذا المشروع تأتي في إطار المسئولية المجتمعية التي يضعها البنك على رأس أولوياته ويقوم بأدائها في كافة المجالات الحيوية التي تلبي احتياجات المواطن المصري الصحية والتعليمية والثقافية والاقتصادية.

وأشار إلى أن تبني البنك لمشروع تطوير وتجميل شاطئ النيل يعد استكمالا لمنظومة الخدمات التي يحرص البنك على أدائها لمواطني حي بولاق أبو العلا الذي يقع به مركزه الرئيسي والتي كان من بينها تطوير وتجديد وتجهيز عدد من المدارس الحكومية بمراحل التعليم المختلفة، وكذا إنشاء كوبري علوي للمشاة لتوفير بديل حضاري آمن لتسهيل عبور سكان الحي يضمن سلامتهم وعدم تعرضهم لمخاطر العبور العشوائي لنهر الطريق.

وأفاد عكاشة بأن فكرة إنشاء المرسى النهري تولدت لدي البنك للحد من مشكلة الازدحام والاختناقات المرورية التي تحدث بشارع كورنيش النيل من خلال إتاحة وسيلة مواصلات نيلية مريحة وآمنة يمكن للمواطنين استخدامها كبديل لوسائل النقل الأخرى.

حيث تم التنسيق مع وزارة الري ومحافظة القاهرة وهيئة النقل النهري للموافقة على قيام البنك بإنشاء مرسى عائم مغطى للمراكب بطول 25 مترا وعمق 8 أمتار يسع لعدد ستة أتوبيسات نهرية حمولة 50 راكبا يخصص بصفة أساسية لخدمة المواطنين مع تخصيصه لنقل العاملين بالبنك في مواعيد الوصول والمغادرة من والى أماكن تجمع بديلة يستقلوا منها أتوبيسات البنك لتوصيلهم إلى وجهاتهم بدلا من انتظار تلك الأتوبيسات أمام مقر البنك بأعداد كبيرة وتحويل جانب من حركة أتوبيسات البنك من الطرق إلى نهر النيل.

وأشار إلى أن تأجير قطعة أرض بذات المنطقة لاستخدامها كساحة لانتظار أتوبيسات نقل العاملين سوف يسمح بتوفير المزيد من السيولة المرورية بشارع كورنيش النيل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق