شكوى لرئيس جامعة المنصورة تتهم رئيس قسم بمجاملة زميله لتعين ابنته كمعيدة

الجمعة، 21 أبريل 2017 03:03 ص
شكوى لرئيس جامعة المنصورة تتهم رئيس قسم بمجاملة زميله لتعين ابنته كمعيدة
جامعه المنصوره
كتب – إسماعيل رفعت

تقدمت غادة جمال إبراهيم عبد الحافظ، بشكوى لرئيس جامعة المنصورة، تتهم رئيس قسم اللغة العربية وآدابها بكلية الأداب، بمجاملة زميله لتعين نجلته معيدة بالقسم وذلك برفع درجاتها بالمجاملة لتمكينها من التفوق على الدفعة السابقة لتعينها معيدة، بعد قيامه بتشكيل كنترول لقسم اللغة العربية من غير المختصين.

واتهمت الشاكية، التي تخرجت مايو 2016، رئيس القسم بمجاملة الدكتور حمدي م ، وذلك بتكليف أساتذة غير متخصصين لتصحيح أوراق ابنته الطالبة إسراء الطالبة بذات القسم وأحدث أساتذة القسم ما جعله يعطيها درجة نهائية رغم عدم إجابتها لكافة الأسئلة.

وأكدت الخريجة، أن والد الطالبة المشكو في حقها تورط مسبقا في أعمال تزوير في التصحيح والامتحانات ما تسبب في توقيع اللوم والجزاءات عليه حيث هو يتولي رئاسة القسم بالمخالفة للقانون.

وقالت الخريجة، في شكواها لرئيس الجامعة، أن ابنته رئيس القسم تضع علامة مميزة على ورقة الإجابة لتمكين والدها وزملاءه من المجاملة برفع تقديراتها لتتخطى دفعتها والدفعة السابقة في تعين المعيدين.

من جانبه أكد رضا السيد أحمد عميد كلية الآداب بجامعة المنصورة، أنه غير مختص بتشكيل الكنترول بل رئيس القسم المعني بذلك، مضيفا أن العمل يجري بموضوعية وأن ورقة الإجابة لا تكون معروفة لأحد حتى يتلاعب بها.

وأضاف العميد، لـ«صوت الأمة» أن جميع الأساتذة دارسين للغة العربية حتى لو لم يكونوا متخصصين تخصص دقيق وهذا لا يعتبر مخالف.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق