القوات الكردية: القصف التركي كان متوقعا ولن نتراجع في حربنا ضد داعش

الثلاثاء، 25 أبريل 2017 10:25 ص
القوات الكردية: القصف التركي كان متوقعا ولن نتراجع في حربنا ضد داعش
قصف - أرشيفية
أربيل: السيد عبد الفتاح

أصدرت القيادة العامة لوحدات حماية الشعب الكردية، بيانًا أكدت فيه أن الهجوم التركي الذي استهدف مقراتها صباح اليوم، لن يثنيها عن محاربة الإرهاب.

وذكرت القيادة أن القصف على منطقة «قرجوخ»، و4 قرى في ديرك بمقاطعة الجزيرة شمال سوريا، تسبب في استشهاد وجرح مقاتلين في صفوف وحدات حماية الشعب.

وتابع البيان: «إننا في وحدات حماية الشعب نؤكد أن هذا الهجوم الجبان لن يثنِ من عزيمتنا وإرادتنا الحرة في مقارعة الإرهاب والتصدي له، كما أننا نناشد شعبنا بكل مكوناته في «روجافا» المناطق الكردية في شمال سوريا، بالوقوف صفًا واحدًا مع قواته الشرعية في وجه هذا الهجوم السافر.

كان الطيران الحربي التركي شن هجومًا هو الأعنف منذ فترة ضد مواقع تابعة لحزب العمال في الشمال العراقي، ووحدات حماية الشعب الكردية في المناطق المحاذية بالشمال السوري، مستخدمًا حوالي 26 طائرة، ما أسفر عن تدمير عدد من المقرات العسكرية والإعلامية للأكراد، ومقتل وإصابة أكثر من 18 مقاتلا من البيشمركة الكردية العراقية، ووحدات حماية الشعب.

وكانت مصادر عسكرية في حزب العمال الكردستاني، كشفت لـ«صوت الأمة» قبل أكثر من أسبوع، أن لديها معلومات مؤكدة حول اعتزام تركيا شن عملية عسكرية تستهدف قوات حماية الشعب وحزب العمال الكردستاني في أقصى الشمال العراقي.

وأوضحت أن الهدف من تلك العملية هو عرقلة الانتصارات التي تحققها قوات سوريا الديمقراطية ضد تنظيم داعش في الشمال السوري.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق