قلب نظام الحكم وإسقاط المؤسسات.. صوت الأمة تحصل على مستند يكشف مؤامرة الإخوان

الخميس، 27 أبريل 2017 12:48 م
قلب نظام الحكم وإسقاط المؤسسات.. صوت الأمة تحصل على مستند يكشف مؤامرة الإخوان
أحداث شغب - أرشيفية
كتب- أحمد متولي

حصلت «صوت الأمة» على مستند يكشف تفاصيل تقرير تسلمته النيابة العامة، يرصد أسرار مؤامرة دبرتها جماعة الإخوان الإرهابية، لقلب نظام الحكم في مصر، وإسقاط مؤسسات الدولة، وإشاعة الفوضى في البلاد.

تضمن التقرير معلومات بشأن أسرار المخطط الإخواني التآمري، والتفاصيل الكاملة لمرحلة استغلال الإخوان للقرارات الرئاسية والحكومية.

ذكر التقرير أن جماعة الإخوان، دبرت خلال الفترات الماضية عدة مؤامرات لقلب نظام الحكم في البلاد، من بينها دعوات التظاهر السابقة في «11–11»، مستغلة بعض القرارات الاقتصادية التي أصدرها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأقرها مجلس الوزراء، وعلى رأسها قرار «تعويم الجنيه»، لإثارة الرأي العام، وتحريض المواطنين على الخروج في مظاهرات لإسقاط مؤسسات الدولة.

وكتب النقيب شريف السماحي، معاون مباحث قسم شرطة مدينة نصر– محرر التقرير الأمني– النتائج التي أسفرت عنه تحرياته، من رصد أسرار المؤامرة الإخوانية، وقال فى بداية المحضر: «في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد، وتحريض جماعة الإخوان لمؤيديها للتظاهر ضد نظام الحكم، مستغلين بعض القرارات الاقتصادية في محاولات إثارة الرأي العام، حيث دعا التنظيم للتظاهر، بزعم أنها مظاهرات الفقراء في محاولة منهم لحشد المواطنين».

ووصف التقرير الأمني، المواطنين بـ«الشرفاء»، نظرا لعدم استجابتهم لدعوات جماعة الإخوان الإرهابية، ورفضهم الخروج فى المظاهرات من بينها الدعوات السابقة يوم 11 نوفمبر 2016، وفي هذا السياق تحدث ضابط المباحث قائلا: «نظرا لوعي المواطنين الشرفاء، لم ينساقوا خلف دعوات الإخوان»، الأمر الذى تسبب في فشل المؤامرة، على حسب قوله.

كما رصد التقرير الأمني، محاولات أخرى سعت لها الجماعة لتنفيذ المؤامرة، وأن الإخوان دسوا بعض العناصر بين المواطنين في الميادين العامة لتحريضهم على التظاهر، إلا أن الكثافة الأمنية حالت دون إتمام المخطط.

وأضاف: «بناء على توصيات القيادات الأمنية بتكثيف التواجد الأمني بالشارع المصري وفي الميادين العامة والمنشآت الحكومية، للتصدي وضبط أي عناصر إثارية، رصد رجال الشرطة خلال تواجدهم بميدان الشهيد هشام بركات - رابعة العدوية سابقا - قيام أحد الأشخاص بتوجيه المارة واستيقافهم والتحدث معهم ثم الانصراف، حيث قام بتكرار ذلك عدة مرات، ما دفعنا للاشتباه فيه».

وسرد ضابط الشرطة، كواليس مرحلة القبض على هذا الشخص، قائلا: «توجهنا نحوه وقمنا باستيقافه، وما أن شاهدنا قام بوضع شيء ما داخل ملابسه، وبسؤاله عن سبب تواجده بالمكان والزمان لم يبد لنا سببا مقنعا، وبمناقشته مرة أخرى ارتبك وبدت عليه علامات الخوف الشديد».

وبحسب أقوال الضابط، اعترف الشخص بانتمائه لجماعة الإخوان الإرهابية، وقيامه بالتوجه للميدان واستيقاف المارة، وتحريضهم للتظاهر ضد نظام الحكم ومؤسسات الدولة.

 
18136790_1487349461296182_1063360618_n
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق