مدير الكلية الحربية يهزم وزير التعليم العالي في مباراة لكرة القدم..وعبد الغفار يجيب على تساؤلات الطلاب (صور)

السبت، 06 مايو 2017 09:27 م
مدير الكلية الحربية يهزم وزير التعليم العالي في مباراة لكرة القدم..وعبد الغفار يجيب على تساؤلات الطلاب (صور)
الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى
ابراهيم محمد

شهد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي، اليوم السبت، فعاليات اليوم الرياضي المشترك بين الاتحاد الرياضى للجامعات المصرية وطلاب الكلية الحربية بحضور اللواء أركان حرب جمال أبو اسماعيل مدير الكلية الحربية، والدكتور صبحى حسانين النائب الأول لرئيس الاتحاد الرياضى للجامعات والدكتور عرفة سلامة سكرتير الاتحاد وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد.

 تضمن اليوم مباراة كرة قدم بين فريق الاتحاد المصرى للجامعات بقيادة الوزير وفريق طلاب الكلية الحربية بقيادة اللواء ابو اسماعيل مدير الكلية انتهت بفوز فريق الكلية الحربية تلاها مباراة للاسكواش بين الدكتور عبد الغفار وأحد طلاب الكلية الحربية وفاز فيها الوزير، ثم توجه بعدها لتناول الغداء مع طلاب الجامعات وطلاب الكلية الحربية.

 ويعد هذا اللقاء هو الثالث بين طلاب الاتحاد الرياضى للجامعات وطلاب الكلية الحربية ويشارك فيه 80 طالب من فرق الجامعات المصرية بألعاب كرة القدم والسلة والطائرة واليد وخماسى كرة القدم واختراق الضاحية والاسكواش يمثلون جامعات حلوان والقاهرة وعين شمس بالإضافة لجامعة الأزهر والمعاهد العليا.

وأكد الوزير على أهمية هذه اللقاءات التى تعد فرصة لتبادل معانى  النظام والتعاون والمودة والانضباط بين طلاب المنظومتين مؤكدا على الاستمرار فى تنظيم هذا الحدث ووعد الوزير الطلاب بتكرار الحدث وتنظيم لقاء قريب فى النصف الثانى من شهر رمضان وآخر قبل بداية العام الدراسى الجديد. 

ومن جانبه أكد اللواء أبو اسماعيل مدير الكلية الحربية أهمية هذا اللقاء التنافسى بين الطلاب فى مجال الرياضة داعيا الطلاب للاستعداد للتنافس فى مجال العمل بعد التخرج من أجل رفعة الوطن. ومن ناحية أخرى شهد الوزير لقاءا مفتوحا مع الطلاب وأكد الوزير فى كلمته على أهمية معاني التعاون والمودة وتبادل الأفكار التى يمثلها هذا اللقاء والذى يعد فرصة للتلاقي بين منظومتين من منظومات التعليم والتربية  .

وأشاد الدكتور عبد الغفار بالقيم التى تمثلها الكليات العسكرية عمومًا والكلية الحربية على وجه الخصوص من حيث النظام والدقة فى العملية التعليمية والتدريبية مشيرا إلى أهمية إرسائها وترسيخها في مؤسساتنا التعليمية بوجه عام والاستفادة من المؤسسات الوطنية الناجحة لتحقيق النجاح والتميز.

وأضاف الدكتور عبد الغفار أن تنوع التعليم بين مدني وعسكري  هو ثراء وتنوع يصب في مصلحة الوطن ولا سيما حين تتضافر جهود العاملين والمسؤولين في المنظومتين لتبادل الخبرات والتجارب والمعارف سواء من خلال مثل هذه اللقاءات الشبابية والرياضية أو من خلال مسارات التعليم المتقاطعة التي تتيح استفادة كلتا المنظومتين من الأخرى على نحو ما نرى في التحاق بعض خريجي الكليات المدنية بكليات عسكرية في إطار دفعات الضباط المتخصصين.

كما يأتي التعاون التدريبي والبحثي ليمثل ذروة التعاون بين مؤسسات التعليم المدني ونظيرتها العسكرية حيث تدعم المؤسسة العسكرية الوطنية جهودنا نحو التطوير والتحديث  من خلال ما يتم من تدريب بعض طلاب الكليات العملية في مصانعها وورشها بما تملكه من امكانيات حديثة وهو ما يعطيهم خبرات متراكمة تجعل الطلاب أكثر استعدادًا لسوق العمل.

كما أكد الوزير أهمية التعاون البحثي والتقني المشترك بين المؤسستين والذي اكتسب وجوهًا عديدة في الأعوام الأخيرة تمثلت في عدد من بروتوكولات التعاون والاتفاقيات  التى تهدف لتنفيذ عدد من الأفكار والابتكارات والبحوث وتحويلها إلى منتجات عملية يستفيد منها المجتمع وتنعكس على عملية التنمية الوطنية.

وأدار الدكتور عبد الغفار فى نهاية اللقاء حوارا مفتوحا مع الطلاب حول التعليم فى مصر ومتطلبات المرحلة المقبلة ودور الطلاب في مرحلة التنمية الشاملة القادمة وما تتضمنه من مشروعات قومية عملاقة وأكد الوزير أن الدولة تتحمل كثيرا لتحافظ على مجانية التعليم وإتاحة مكان لكل طالب فى الجامعات المصرية، مؤكدا على أهمية تأهيل الطلاب للمنافسة فى سوق العمل المحليه والعالمية، ووجه الوزير فى حواره الطلاب للاهتمام بالتعليم الفنى والتكنولوجى وريادة الأعمال.

وأشار الدكتور عبد الغفار إلى تميز مصر فى مجال البحث العلمى واهتمام الوزارة بتحويل هذا التميز لخدمة أهداف الدولة للتنمية الشاملة وتعظيم الاستفادة من مخرجات البحث العلمى وفى نهاية اللقاء  تلقى الوزير أسئلة واقتراحات الطلاب  والتى جاء منها ربط تخرج الطلاب بمحو أمية 10 أشخاص من بلدته، وأجاب الوزير أن بعض الكليات بدأت تطبيق هذه التجربة ونعمل على إنجاحها وتعميمها خاصة بكليات التربية وتوفير التسهيلات اللازمة للطلاب لأداء مهمتهم بالتعاون مع هيئة تعليم الكبار، وفي إجابته عن اقتراح بتبنى اختراع انتاج سيارة مصرية أكد الدكتور عبد الغفار على تبنى الوزارة لأفكار الشباب و تنظيم مسابقات لاختراعات  الطلاب فى الكليات العملية وتوفير الامكانات التى يحتاجونها لتطوير ابتكاراتهم.

 

وعن اقتراح باستغلال المنشآت الجامعية فى فترات الأجازات فى عمل أنشطة توعوية للشباب وأكد الوزير أن هذا الأمر يتم بالفعل ومحل اهتمام كبير من الوزارة،  وعن سؤال لأحد الطلاب عن خطة الوزارة للاهتمام بالتخصصات غير المعروفة مثل سباكة المعادن، أكد الوزير أن الوزارة تعمل على تجميع  احتياجات كل من المحافظات والوزارات المعنية ومراعاتها عند إنشاء الجامعات الجديدة، وكذلك الاهتمام بتطوير التربية العسكرية لشباب الجامعات وفى الختام قام  اللواء ابو اسماعيل بإهداء الوزير درع الكلية الحربية وكذلك للاتحاد الرياضى للجامعات،  وقام الوزير بتقديم درع وزارة التعليم العالى ودرع الاتحاد الرياضى المصرى للجامعات للسيد اللواء مدير الكلية الحربية.

52017619339567-IMG_3254
 
52017619339567-IMG_3291
 
52017619339582-IMG_3333
 
52017619339582-IMG_3383
 

موضوعات متعلقة 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق