اتفاق على خروج مسلحي المعارضة من حي القابون الدمشقي

الأحد، 14 مايو 2017 06:50 ص
اتفاق على خروج مسلحي المعارضة من حي القابون الدمشقي
مسلحو المعارضة السورية

توصلت الحكومة السورية، إلى اتفاق مع مسلحى المعارضة فى حى القابون، يتم بموجبه خروج المسلحين من الحى الدمشقى، كما أفادت وسائل إعلام سورية والمرصد السورى لحقوق الإنسان السبت.

ويأتى الاتفاق بعد سلسلة من الاتفاقات المماثلة فى أحياء فى دمشق تسيطر عليها المعارضة، وبعد تقدم عسكرى للقوات الحكومية السورية فى القابون.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا السبت، أنه تم إيقاف العمليات العسكرية فى حى القابون بعد الظهر بعد أن أعلنت "التنظيمات الإرهابية" قبولها باتفاق يقضى برحيل عناصرها من الحي.

بدوره أعلن المرصد السورى لحقوق الانسان، أن المسلحين قبلوا بإخلاء الحى، لكنه أشار إلى أنه لم يعرف حتى الساعة وجهة المسلحين بعد خروجهم.

وكانت محادثات حول صفقة تسمح للنظام باستعادة المنطقة مقابل تأمين ممر آمن لمسلحى المعارضة فشلت بسبب الخلاف حول الوجهة التى سيقصدها المسلحون، إذ إن البعض أراد التوجه إلى الغوطة الشرقية، أحد معاقل المعارضة فى ريف دمشق، بدلا من محافظة أدلب التى تسيطر عليها المعارضة أيضا فى شمال غرب سوريا، وفى وقت مبكر السبت تقدمت القوات الحكومية داخل القابون لتبسط سيطرتها على 80% من الحى، بحسب المرصد.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق