كبيرة الاطباء بالحكومة البريطانية تشبه ازمة السمنة بخطر الارهاب

الجمعة، 19 مايو 2017 03:43 م
كبيرة الاطباء بالحكومة البريطانية تشبه ازمة السمنة بخطر الارهاب
السمنة - أرشيفية

شبهت كبيرة الاطباء بالحكومة البريطانية سالي ديفيز ازمة السمنة في بلادها بخطر الارهاب.
 
وقالت ديفيز، وفقا لصحيفة /ديلي ميل/ البريطانية، ان السمنة تشكل خطرا كبيرا على بريطانيا تماما مثل الارهاب.
 
واعربت ديفيز عن رغبتها في تصنيف ازمة السمنة عند النساء الى جانب الفيضانات وتفشي الامراض الخطيرة، الى جانب تهديد التطرف العنيف والارهاب، مع تحذيرها من ان السمنة تؤثر على جميع مراحل حياة المرأة. 
 
واشارت ديفيز الى ان هذه المشكلة قد تؤدي الى تعرض المرأة لمضايقات كثيرة اثناء مرحلة المراهقة ثم تعرضها الى مشاكل طبية اثناء فترات الحمل الى جانب خطر اصابتها بسرطان الثدي او امراض القلب بعد انقطاع الطمث.
 
واكدت ضرورة اتخاذ اجراءات في كل قطاعات المجتمع للحيلولة دون تأثير السمنة ومشكلاتها على جودة حياة المرأة وعمرها.
 
كما اوضحت ديفيز انها ستحث النساء الحوامل على عدم "تناول الطعام لشخصين" كما هو شائع لأن هذا الامر من شأنه ان يزيد من معدلات السمنة ويضر بصحة الام والجنين.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق