القومي للمرأة يفتح النار على دراما رمضان ويتهمها بتشويه صورة سيدات مصر

الأربعاء، 31 مايو 2017 12:15 م
القومي للمرأة يفتح النار على دراما رمضان ويتهمها بتشويه صورة سيدات مصر
الدكتورة مايا مرسي
كتبت- أمل غريب

أعلن المجلس القومي للمرأة، برئاسة الدكتورة مايا مرسي، في بيان له اليوم الأربعاء، عن رفضه الكامل لكافة مظاهر تشويه صورة المرأة المصرية في الأعمال الدرامية والإعلانات التليفزيونية التي تعرض حاليا على شاشة القنوات الفضائية، التي تسيئ وتقلل من قيمة ومكانة وأدوار المرأة المصرية في المجتمع،  كما تسعى للنيل من كرامتها وسمعتها في الداخل والخارج، مستنكرا المجلس في بيانه، تدني أسلوب الحوار المستخدم  في الأعمال الدرامية واستخدام الالفاظ البذيئة والايحاءات الجنسية، وانتشار السب بالأم والذي يمثل إهانة للمرأة.

كما شدد المجلس، على أن الهدف من أي عمل فني، لابد أن يكون في المقام الأول هو توصيل رسالة إلى الجمهور، والارتقاء بفكر وثقافة المشاهد، ورفع الوعي بقضايا المجتمع الذي يعيش فيه، وتسليط الضوء على النماذج البارزة والناجحة فيه، وهو الأمر المخالف تماما لما يتم حاليا في معظم الأعمال الفنية، الأمر الذي تسبب في انتشار العنف والتفكك الأسري وتدهور الأخلاق والذوق العام بين أفراد المجتمع، خاصة الاجيال الجديدة الذين يعدون أمل مصر وحاضرها ومستقبلها.

وأكد أنه يقع على عاتق جميع القائمين على الأعمال الفنية من مؤلفين ومخرجين وممثلين ومنتجين وكتاب سيناريو، المسئولية كاملة تجاه حماية أفراد المجتمع من هذه الأمراض الاجتماعية، من خلال اختيار الأدوار والموضوعات الهادفة وليست الرابحة فقط، مؤكدا أنه انطلاق من مسئوليته المجتمعية، فقامت لجنة الإعلام بالمجلس بتشكيل لجنة لرصد صورة المرأة في دراما رمضان، وتعمل على رصد وإعداد تحليل مضمون لدراما رمضان والخروج بتقرير نصف شهري، عن المعاجة الإعلامية لصورة وقضايا المرأة  وملامح هذه الصورة، للخروج بمؤشرات يتم الإعلان عنها في وسائل الإعلام المختلفة، على أن يتم في نهاية الشهر الكريم تقديم تقرير كامل للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام عن النتائج النهائية لأعمال المرصد.

 

أقرأ أيضا

مايا مرسي: 70% من ضحايا النزاعات المسلح نساء وأطفال

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

السبت، 12 أكتوبر 2019 01:51 م