الجارديان تكشف: «إف بي آي» يحقق في تدخل روسيا بالانتخابات الأمريكية

الخميس، 01 يونيو 2017 04:25 م
الجارديان تكشف: «إف بي آي» يحقق في تدخل روسيا بالانتخابات الأمريكية
اف . بى . اى

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية اليوم الخميس إن التحقيق الأمريكى الجارى فى موضوع التدخل الروسى المحتمل فى الانتخابات الأمريكية ، اعتبر رئيس حزب الاستقلال البريطانى السابق نايجل فاراج "شخصا مثيرا للاهتمام".
 
وقالت الصحيفة - نقلا عن مصادر مطلعة على التحقيق - إن فاراج أثار اهتمام مكتب التحقيقات الفيدرالى (إف بى آي) بسبب علاقاته مع أفراد مرتبطين بكل من حملة ترامب الانتخابية وجوليان أسانج مؤسس ويكيليكس الذى زاره فاراج فى مارس الماضي.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن ويكليكس التى سربت العام الماضى أكواما من رسائل البريد الإلكترونى المخترقة ما ألحق ضررا بحملة المرشحة الديمقراطية هيلارى كلينتون، يشتبه فى أنها تعاونت مع روسيا عن طريق أطراف ثالثة، حسب شهادة المدير السابق للمخابرات الأمريكية جون برينان أمام الكونجرس، والذى قال أيضا إن الإنكار العنيد للتواطؤ من قبل أسانج وروسيا مجرد "خداع".
 
وأوضحت الصحيفة أن فاراج لم يتم اتهامه بأى إثم وليس مشتبها فيه أو هدفا للتحقيق الأمريكي، لكن كونه شخصا مثيرا للاهتمام يعنى أن المحققين يعتقدون أنه ربما لديه معلومات حول التفاصيل التى يسعى التحقيق للوصول إليها، ما قد يجعلهم يفحصون أمره بدقة.
 
وقالت المصادر التى تحدثت للصحيفة إن سبب اهتمام المحققين الأمريكيين بفاراج هو تقاربه مع أشخاص فى قلب القضية يتم فحصهم من كعنصر فى تحقيق أوسع حول تعاون محتمل بين روسيا ومسئولين فى حملة ترامب بهدف التأثير على الانتخابات الأمريكية.
 
ونقلت الصحيفة عن مصدر أن "أحد الأشياء التى يدرسها محققو المخابرات هى نقاط الإتصال والأشخاص المتورطين.. فإذا كانت روسيا وويكليكس ومساعدى ترامب هم مثلث التحقيق فإن الشخص الذى يأتى فى الواجهة هو نايجل فاراج".
 
وأضاف المصدر: "فاراج فى منتصف كل هذه العلاقات حيث يظهر مرارا وتكرارا، وهناك الكثير من الانتباه الموجه نحوه حاليا"، فى التحقيق الجارى ويتولاه إف بى آى من ناحية، ولجنتى المخابرات فى مجلسى النواب والشيوخ بالكونجرس.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م