ملتقى الفكر الإسلامى يخاطب الشباب من مسجد الحسين.. حمروش: الشباب سر قدوة الإسلام.. رئيس التنظيم والإدارة: نجهز الشباب ليأخذوا مكان 40% من كبار السن

الأحد، 04 يونيو 2017 03:57 ص
ملتقى الفكر الإسلامى يخاطب الشباب من مسجد الحسين.. حمروش: الشباب سر قدوة الإسلام.. رئيس التنظيم والإدارة: نجهز الشباب ليأخذوا مكان 40% من كبار السن
مسجد الحسين - أرشيفية
كتبت منال القاضي

عقد  المجلس الأعلى للشئون الاسلامية التابع لوزارة الاوقاف الحلقة السادسة من حلقات الملتقى الفكري الاسلامي في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت، وذلك في  إطار جهود وزارة الأوقاف لنشر الفكر الإسلامي الوسطي الصحيح ، بساحة مسجد الإمام الحسين، والتي حاضر فيها الدكتور عمر حمروش أمين السر اللجنة الدينية بالبرلمان والمستشار محمد جميل رئيس جهاز التنظيم والادرارة والدكتور أحمد عجبية الأمين العام للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية والشيخ عبد الغنى الهنيدى عضو مجمع المجلس الأعلى للشئون الإسلامية وعدد من علماء الأزهر والأوقاف وعدد من طلاب جامعة الأزهر.
 
وبدأ المتلقى بتلاوة القران الكريم ثم ألقى الدكتور عمر حمروش أمين سر اللجنة الدينية بالبرلمان كلمة بعنوان دور الشباب في تدعيم الوطن، وقال حمروش:« الشباب في دعم وسند الأمة وهم قوتها وتسترد الأوطان قوتها ومكانتها بصواعد الشباب وهم أمال مؤكد على أهمية العمل بالنسبة للشباب في قيمتة ونحن في حاجة لشباب واعى مدرك أهمية المرحلة التي تمر بها بلادنا.
 
وقال الأمين السر للجنة الدينية أن عنصر الشباب هم سر قوة الأمة ودراعها الواقى ولذلك نطالبكم بان تكون جادين  لانكم انتم الذين تقودا البلاد فى المرحلة القادمة ونصر اللة بكم البلاد من قبل ونحن نأمل ان تتسلموا امور البلاد وانتم قادرين على حفظ الوطن من شر الاعداء وعليكم  أن تتسلحوا بالعلم والدين والمعرفة  ونحن لدينا نسبة 37 % من الشباب وتعد أعلى نسبة فى العالم.
 
وتابع حمروش أن النبى محمد صلى الله عليه وسلم كان يبعث الشباب للنشر رسالة الاسلام  ومنهم زيد بن حارثة واسامة بن زيد وغير من الشباب الاسلام كما كلف اسامة بن زيد وعمرة 81 عاما  لفتح بلاد المسلمين ونشر رسالة الاسلام وكلف  سيدنا ابو بكر، رضى الله عنه ان يجمع القرآن ومعاذ بن جبل  وكان من فقهاء العلم والدين وهم من سن مبكر.
 
وذكر حمروش أن النبى  حث على أهمية دور الشباب  فى نشر الرسالة وبناء الدولة الاسلامية بأنهم هم ضمن السبع التى ذكرهم الله يوم لا ظل لا ظل الا ظله، وواختتم حمروش كلمته موجها رسالة للشباب ان يكونوا جادين وصداقين فى اعمالهم لكى يكسب الشاب قيمته بعمله.
 
ومن جانبه قال المستشار أحمد محمد جميل رئيس جهاز لتنظيم والادارة، خلال كلمة القاها فى المتلقى الفكرى للمجلس الأعلى للشئؤن الاسلامية، الذى عقد امام مسجد الحسن أن مصر تمتاز بنسبة كبيرة من الشباب ولذلك تتجة الدولة لتدربيهم وتسليمهم مناصب عليا للكفاءات منهم، ولذلك يعقد الرئيس عبد الفتاح السيسى برنامج شهرى للقاء الشباب وتعرف على حل مشاكلهم لتدعميهم ومشاركتهم فى بناء الدولة، ونحن نسعى لكى نستثمر طاقات الشباب ،مؤكدا ان الدولة لديها نسبة 40 %من كبار السن ما بين 50 عاما و60 عاما يخرجون معاش ونحن فى حاجة لتعين الشباب فى مناصب التى كانوا يتقلدونها كبار السن ، ونحن نؤهلهم لسوق العمل، وسيتم الغاء بند الاكاديمية ولكن نركز على شرط الكفاء .
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق