تقرير الذكرى السنوية عن قصة نمو البورصة المصرية

إتش سي للأوراق المالية والاستثمار توقع مذكرة تفاهم مع مجموعة أوكسفورد بيزنس للمنشور المزمع صدوره في 2018

الأحد، 04 يونيو 2017 06:21 م
إتش سي للأوراق المالية والاستثمار توقع مذكرة تفاهم مع مجموعة أوكسفورد بيزنس للمنشور المزمع صدوره في 2018
حسين شكري رئيس مجلس إدارة إتش سي

من المقرر أن يحظى الدور المحوري الذي تلعبه البورصة المصرية في دفع التنمية الاقتصادية للبلاد بتغطية واسعة النطاق في تقرير خاص بمناسبة الذكري الخامسة عشرة تصدره شركة الأبحاث والاستشارات العالمية مجموعة أوكسفورد بيزنس.

تقرير: مصر 2018 سيتعقب قصة نمو البورصة المصرية على مر الأعوام والتي شهدت حالة عارمة من الاضرابات الاقتصادية لتبرز باعتبارها واحدة من أسواق رأس المال الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بقيمة سوقية بلغت 601,49 مليار جنيه مصري في نهاية عام 2016 (ما يعادل أنذاك 31,9 مليار دولار أمريكي).

والتطورات الرئيسية المسلط عليها الضوء ستضم تأثير القرار الذي اتُخذ في نوفمبر الماضي بالسماح للعملة المصرية بالتداول بحرية في إطار توسيع نطاق الجهود الرامية إلى تحقيق الاستقرار الاقتصادي وجذب الاستثمار.

كما سيتتبع تقرير مجموعة أوكسفورد بيزنس التقدم المحرز في مجلس التداول الثانوي نايلكس الذي تأسس في عام 2010 في عطاء لجذب الشركات الأصغر حجما. فضلا عن ذلك، سوف يكون هناك تحليل تفصيلي للجهود الجاري بذلها لتشجيع تطوير سندات الشركات والحد من السيطرة المستمرة لطروحات الحكومة في ساحة الديون.

وقد وقعت إتش سي للأوراق المالية والاستثمار مذكرة تفاهم خامسة مع مجموعة أوكسفورد بيزنس من أجل تقرير المجموعة بشأن البلاد لعام 2018. وبموجب مذكرة التفاهم، ستتعاون الشركة مع مجموعة أوكسفورد بيزنس لتجميع وإعداد فصل من تقرير: مصر 2018 بعنوان "أسواق رأس المال". ومن المقرر أن يضم الفصل تحليلا لأسهم الشركات الكبيرة المدرجة في البورصة المصرية إلى جانب تصور شامل للقطاع. وسيضمن أيضا مقابلات مع كبار الخبراء من القطاعين العام والخاص على حد سواء.

وقال حسين شكري، رئيس مجلس إدارة إتش سي للأوراق المالية والاستثمار والعضو المنتدب أنه يتطلع قدما نحو العمل مع فريق مجموعة أوكسفورد بيزنس مرة أخرى وإطلاع القراء أولا بأول على آخر التطورات الحاصلة عبر أسواق رأس المال بمصر.

وأردف قائلا: "طوال شراكتنا طويلة الأمد مع مجموعة أوكسفورد بيزنس، شهدنا قدرة البورصة المصرية على الصمود بالدليل القاطع مرارا وتكرارا إلى جانب تحولها إلى منصة متعددة المواقع بغرفتي تداول تعملان على أساس أولي قياسي وعلى أساس ثانوي". "ويسرني أن أقدم تحليلا لما هو آتٍ بالنسبة للبورصة فيما يتعلق بتنمية السوق، في الوقت الذي نساعد فيه زملائنا في مجموعة أوكسفورد بيزنس على الاحتفال بالذكرى الهامة في تقريرها لعام 2018."

وفي ترحيبها بشركة إتش سي للأوراق المالية والاستثمار أكدت أمنية بو علم المدير القُطري لمجموعة أوكسفورد بيزنس في مصر أن التغطية التي أجرتها المجموعة سلطت الضوء على قدرة البورصة المصرية على الاستمرار في جذب المستثمرين على خلفية المرحلة الانتقالية والإصلاحات في الميدان الاقتصادي.

وتلعب إتش سي للأوراق المالية والاستثمار دورا أساسيا في التنمية الشاملة لأسواق رأس المال في المنطقة وتملك معرفة واسعة النطاق بقطاعات سوق البورصة المصرية، والتي تجسد القاعدة العريضة للاقتصاد المصري. "يعتريني السرور لأننا سنستفيد من إسهامات الخبراء في الوقت الذي نشرع فيه في العمل في هذا التقرير الخاص."

تقرير: مصر 2018 سيكون دليلا حيويا للجوانب العديدة في البلاد ومنها اقتصادها الكلي والبنية التحتية والأعمال المصرفية وغيرها من التنميات القطاعية. وسيحتوى المنشور أيضا على مساهمات من ممثلين قياديين. وسيكون المنشور متاحا في شكل مطبوع وعلى شبكة الإنترنت. 

معلومات حول مجموعة أوكسفورد بيزنس

مجموعة أوكسفورد بيزنس هي شركة أبحاث واستشارات عالمية تنشر معلومات اقتصادية حول أسواق أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وأمريكا اللاتينية وأمريكا الوسطى ومنطقة البحر الكاريبي. وتقدم مجموعة أوكسفورد بيزنس من خلال مجموعة منتجاتها المطبوعة والمتاحة على شبكة الإنترنت تحليلا شاملا ودقيقا للتنمية القطاعية وعلى صعيد الاقتصاد الكلي ومن بينها الأعمال المصرفية وأسواق رأس المال والتأمين والطاقة والنقل والصناعة والاتصالات.

تقرير: مصر 2018 يصدر بالتعاون مع الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وغرفة التجارة الأمريكية في مصر وإتش سي للأوراق المالية والاستثمار. وقد أصبحت التقارير الاقتصادية وتقارير الأعمال التي تحظى باستحسان النقاد أهم مصدر لتحليل المعلومات المتعلقة بالأعمال بشأن البلدان النامية في المناطق التي تغطيها. وتقدم المواد الإعلامية الاقتصادية على الموقع الالكتروني الخاص بمجموعة أوكسفورد بيزنس تحليلا حديثا متعمقا بشأن المسائل المهمة بالنسبة لعشرات الآلاف من المشتركين في جميع أنحاء العالم. كما تقدم شعبة الاستشارات لدى مجموعة أوكسفورد بيزنس معلومات تحليلية للأسواق محددة الغرض كما تقدم المشورة إلى الشركات التي تمارس حاليا نشاطها في هذه الأسواق وإلى تلك الشركات التي تتطلع إلى دخولها.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق