تناول منتجات الألبان الخالية من الدسم قد تزيد من خطر الإصابة بالشلل الرعاش

الجمعة، 09 يونيو 2017 11:24 ص
تناول منتجات الألبان الخالية من الدسم قد تزيد من خطر الإصابة بالشلل الرعاش
منتجات الالبان - أرشيفية

غالبا ما ينظر إلى الألبان القليلة أو الخالية من الدسم كبديل صحي عن الألبان الكاملة الدسم . لكن وفقا لدراسة جديدة، فإن استهلاك كميات كبيرة من منتجات الألبان قليلة الدسم قد تزيد خطر الإصابة بمرض الشلل الرعاش.
 
فقد توصل الباحثون في جامعة "هارفورد" الأمريكية إلى تضاعف خطر الإصابة بالشلل الرعاش بين البالغين الذين دأبوا على استهلاك ما لا يقل عن ثلاث حصص من منتجات الألبان القليلة الدسم يوميا، مقارنة بأولئك الذين تناولوا حصة واحدة فقط .. وقالت الدكتورة "كارتين هيوز" أستاذ الأمراض العصبية بجامعة "هارفورد"، في سياق الدراسة التي نشرت في العدد الأخير من مجلة علم الأعصاب، يعد مرض الشلل الرعاش من الاضطرابات العصبية التي تشخص بالهزات، ومشاكل في الحركة، وضعف في التوازن أو التنسيق وتصلب في العضلات.
 
ووفقا "لمؤسسة الشلل الرعاش للأمراض العصبية"، فإن ما يصل إلى مليون شخص في الولايات المتحدة يعيشون مع مرض الشلل الرعاش، ويتم تشخيص حوالي 60.000 من البالغين في الولايات المتحدة بحالات مرضية سنويا.
 
وكانت دراسات سابقة قد أشارت إلى وجود صلة بين استهلاك منتجات الألبان خاصة الحليب، وزيادة خطر الإصابة بمرض الشلل الرعاش.
 
فقد قام الباحثون في جامعة "هارفورد" الأمريكية، بالتحقق من هذه العلاقة بصورة أكبر مع دراستهم الجديدة، التي تضمنت تحليلا لحوالي 25 عاما من البيانات من أكثر من 120.000 رجل وامرأة .. كما شملت الدراسة ما مجموعه 80.736 امرأة كانت جزءا من دراسة صحة الممرضات، فضلا عن 48.610 من الرجال الذين التحقوا بدراسة متابعة المهنيين الصحيين.
 
وقد أكمل المشاركون في الدراسة استبيانا حول عاداتهم الغذائية كل 4 سنوات .. واستخدم هذا الأخير لتقييم أنواع منتجات الألبان قليلة الدسم، والكاملة الدسم المستهلكة، بما في ذلك الحليب، الكريمة، الجبن، الزبد والآيس كريم .. وقد استمرت الدراسة لنحو 25 عاما، وقع خلالها نحو 1.036 مشارك فريسة للإصابة بالشلل الرعاش.
 
وبالمقارنة مع المشاركين الذين استهلكوا حصة واحدة أقل من منتجات الألبان يوميا، وجد الباحثون أن تناول ما لا يقل عن ثلاث حصص يوميا لديه مخاطر أعلى بنسبة تصل إلى 34% لتطور مرض الشلل الرعاش .. ماهو أكثر من ذلك، وجد الباحثون أن خطر الشلل الرعاش يمكن ربطه بصفة خاصة بتناول الحليب الخالي الدسم، فإن الأشخاص الذين يستهلكون على الأقل حصة واحدة من الحليب الخالي الدسم أو الحليب القليل الدسم يوميا، ارتفعت بينهم بنسبة 39% في خطر الشلل الرعاش، مقارنة مع أولئك الذين شربوا أقل من حصة واحدة في الأسبوع.
 
وتعطى النتائج المتوصل إليها دليلا على ارتباط خطر الشلل الرعاش باستهلاك أكبر من منتجات الألبان القليلة الدسم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق