بوليفيا تحتفل بمهرجان «سيد القوى العظمى» وترشحه لقائمة يونسكو للتراث

الأحد، 11 يونيو 2017 03:18 م
بوليفيا تحتفل بمهرجان «سيد القوى العظمى» وترشحه لقائمة يونسكو للتراث
مهرجان سيد القوى العظمى
وكالات

نُظم في مدينة لاباز في بوليفيا أمس مهرجان "سيد القوى العظمى" وهو حدث سنوي رشحته بوليفيا للانضمام إلى قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) للتراث العالمي.

 

وارتدى رجال أزياء وأقنعة بيضاء لامعة وجسدوا العبيد الأفارقة الذين، وفقا للمعتقدات الشعبية، عملوا في مناجم الفضة في بوليفيا قبل أن يتمكنوا من الفرار.

 

وفيما يرمز لمعان أزياء الرجال إلى قطرات العرق التي نتجت عن العمل الشاق، جسدت إيقاعات آلة الماتراكا الموسيقية صوت السلاسل التي كانت تستخدم لتقييد العبيد.

 

ويمزج المهرجان بين المعتقدات الكاثوليكية والشعبية الأصلية القديمة، حيث تدفق المشاركون لتبجيل تمثال للمسيح أو لسيد القوى العظمى تمت إزالته من كنيسة محلية ليقود الموكب.

 

وتم ترشيح المهرجان للمرة الأولى في 31 مارس للحصول على الترشيح أمام المنظمة، ودعا القائمون على الرابطة المشتركة لفلكور سيد القوى العظمى مسؤولي يونسكو لحضور التجمع السنوي في لاباز ومعايشة الأجواء السحرية لذلك الحدث، حسبما ذكرت وسائل إعلام بوليفية.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا