نائب وزير الزراعة: مشروع إحياء البتلو يهدف لتنمية الثروة الحيوانية في مصر

الإثنين، 03 يوليه 2017 12:21 م
نائب وزير الزراعة: مشروع إحياء البتلو  يهدف لتنمية الثروة الحيوانية في مصر
مشروع البتلو
مرفت رياض

قالت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة لشؤون الثروة الحيوانية والداجنة والسمكية، ان المشروع القومي لأحياء البتلو سيساهم في تحقيق نهضة في مجال تنمية الثروة الحيوانية في مصر، لافتة إلى أن المشروع يهتم لأول مرة بإقراض رؤوس الأبقار والجاموس المحلي والمستورد للوصول إلى وزن ٤٥٠ كجم.

جاء ذلك خلال لقائها ومديري الإنتاج الحيواني على مستوى محافظات مصر، بحضور عدد من المربيين ومنتجي الثروة الحيوانية والجمعيات المدنية من المحافظات المختلفة، لتفعيل الضوابط الجديدة للمشروع القومي للبتلو.

وأشارت نائب وزير الزراعة، إلى أن ذلك المشروع يزيد من إنتاج اللحوم الحمراء بشكل ملحوظ، وخاصة بعد صدور القرار الوزاري بمنع ذبح البتلو أقل من وزن 400 كجم على الأقل، وهذا القرار منع ذبح حوالي 550 ألف رأس ماشية سنويًا، كانت تذبح على أوزان صغيرة في حدود 100 كجم، ما يمثل إهداراً للثروة الحيوانية.

وأوضحت محرز، أن نسبة الفائدة للقرض هي 5% بسيطة متناقصة، لافتة الى انه لأول مرة يتم تقديم قروض لاستكمال الطاقات الاستيعابية للمزارع والحظائر سواء كانت تسمين أو ألبان، حيث أتاح البنك المركزي مبلغ 300 مليون جنيه قابلة للمضاعفة لهذا الغرض.

وناشدت نائب وزير الزراعة كافة المربيين من المحافظات المختلفة ، بضرورة التواصل مع وزارة الزراعة والهيئة العامة للخدمات البيطرية من خلال الخط الساخن (19561)، والذي تم تخصيصه لتلقى شكاوى وطلبات المربيين.

وأكدت أن الحكومة، حريصة على التيسير على المربيين للنهوض بالثروة الحيوانية في مصر، والدليل على ذلك موافقة المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء على تعديل الغرض من قرض مشروع البتلو، وموافقة وزارة التموين على توفير كميات من الردة للمربين المستفيدين.

وشددت نائب وزير الزراعة، على سرعة الانتهاء من إعداد حصر كامل للثروة الحيوانية في مصر، وحصر أعداد الماشية بما يساهم في توفير اللقاحات والأمصال اللازمة لها، ومعرفة كميات الأعلاف المطلوبة، كذلك تتبع تحركات الحيوانات داخل المحافظات المختلفة.

مشروع البتلو (1)
مشروع البتلو (2)
 

 

مشروع البتلو (3)
 

 

مشروع البتلو (4)
 

 

مشروع البتلو (5)

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق