«تبرع بالدم.. تبرع الآن.. تبرع دائما».. احتفالية للصحة غدا

الأربعاء، 12 يوليه 2017 02:50 م
«تبرع بالدم.. تبرع الآن.. تبرع دائما».. احتفالية للصحة غدا
تبرع بالدم - أرشيفية
هيثم الشرقاوي

أعلنت وزارة الصحة والسكان ممثلة في مركز خدمات نقل الدم القومية عن تنظيم احتفالية للتبرع بالدم تحت شعار "تبرع بالدم.. تبرع الان.. تبرع دائما" والذي أطلقته منظمة الصحة العالمية بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالدم وذلك غدا الخميس الموافق 12 يوليو 2017 بمقر الامانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.
 
وتقام الاحتفالية برعاية وزير الصحة والسكان الدكتور احمد عماد الدين وحضور كلا من الامين العام لجامعة الدول العربية وبعض الشخصيات العامة التي لها دور في حث الشباب على التبرع بالدم مثل الكابتن، أحمد حسن، والمهندس، عبدالمنعم الصاوي وبعض الشركات والمؤسسات والجمعيات.
 
وأوضحت الدكتورة نهاد مسعد، مدير عام خدمات نقل الدم القومية، أن الاحتفالية تاتي في اطار نشر الوعي لثقافة التبرع بالدم بين جميع فئات المجتمع وخاصة الشباب، مشيرة الي أن المخزون الاستراتيجي للدم يعد من اهم مقومات الامن القومي للبلاد، وأن مصر هي التي تشرفت برئاسة الهيئة العربية لخدمات نقل الدم على مدار ثلاث سنوات سابقة وسنة حالية.
 
وأضافت "مسعد" أن هناك 28 مركز نقل دم بمحافظات الجمهورية، مدعوم بكوادر بشرية مؤهلة بتنظيم جميع الانشطة المتعلقة بنقل الدم بدءا من اختيار المتبرع الامن وفقا لاشتراطات السلامة الصحية، واجراء كافة الفحوصات اللازمة للتبرع والتأكد من سلامة وآمان وحدات الدم المجمعة، بالإضافة إلى تحضير المشتقات المختلفة للدم وتوزيعها على كافة المستشفيات والمراكز الطبية.
 
مؤكدة على ضرورة تضافر الجهود لتوفير الدم الآمن من خلال المتبرعين الشرفيين وإرساء دعائم المشاركة بين كافة قطاعات الدولة ومؤسسات المجتمع المدني وخدمات نقل الدم، ضمانا لسلامة الدم وكفايته وتأمين توفر جميع الفصائل النادرة والمشتقات اللازمة لعلاج الحالات المختلفة من مرضى الاورام وأمراض الدم، بالاضافة إلى كافة الامراض المزمنة، وأن هذا هو التحدي الاكبر الذي يواجه كافة دول العالم الآن.
 
لافتة إلى أن نسبة المتبرعين المنتظمين بالدم هي 1% من اجمالي السكان، وأن إتاحة كميات كافية من الدم الامن يتطلب تبرع 3% على الأقل من اجمالى السكان بشكل منتظم، ما يتطلب رفع معدل التبرع بالدم إلى ثلاثة اضعاف المعدل الحالي.
 
والجدير بالذكر أن وزارة الصحة المصرية بادرت بإنشاء خدمات نقل الدم القومية عام 1997 ككيان قومي يقوم بتنظيم وتطوير كافة خدمات نقل الدم في مصر، من خلال العمل تحت مظلة الجودة الشاملة والاعتماد على التبرع الشرفي المنتظم بالدم، كالفئة الأكثر أمانا طبقا لتوصيات منظمة الصحة العالمية.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق